فخري: الاعتداء على الدفاع المدني بحد ذاته عنصرية

روى رئيس اتحاد بلديات دير الأحمر جان فخري حقيقة ما حصل في مخيم النازحين السوريين في دير الأحمر. وقال، “اثناء دخول آليات الدفاع المدني لإطفاء الحريق الذي اندلع في الخيم، انزعج النازحون من الغبائر التي اثارتها الآليات فما كان منهم الا ان هاجموا عناصر الدفاع المدني وهم أبناء منطقة دير الأحمر، وحطموا الآليات”.

وأضاف في حديث عبر موقع “القوات اللبنانية”، “بناء على ذلك، أتخذنا قرارا لا عودة عنه أبداً بإقفال المخيم وعدم السماح للنازحين بالعودة الى الخيم”.

وعن أن قرار فعاليات المنطقة يعد نوعاً من العنصرية، قال فخري، “في دير الأحمر 6000 نازح لم يتعرض لهم أحد ويعاملون أفضل معاملة، التدبير فقط يطاول هذا المخيم”.

وكشف عن ان التعاون قائم مع الوزارات المعنية والأجهزة الأمنية للحفاظ على السلم الأهلي لأن حالة غضب تسود في المنطقة نتيجة الاعتداء على أبنائها”. وشدد على ان “الاعتداء على الدفاع المدني هو بحد ذاته عنصرية”.

المصدر:
فريق موقع القوات اللبنانية

خبر عاجل