تشييع النقيب حسن علي فرحات

شيّعت قيادة الجيش وأهالي بلدة برعشيت – قضاء بنت جبيل، بحضور حشد من المواطنين والعسكريين، النقيب الشهيد حسن فرحات، الذي استشهد بتاريخ يوم الإثنين الماضي في طرابلس، إثر تعرضه لإطلاق نار.

وبعد اجراء مراسم التكريم اللازمة له أمام المستشفى العسكري المركزي – بدارو، تم تقليده أوسمة الحرب والجرحى والتقدير العسكري من الدرجة الفضية، ثم أقيمت الصلاة على جثمانه الطاهر في بلدته برعشيت.

وألقى العميد عماد الحاج شحادة ممثلاً قائد الجيش العماد جوزاف عون كلمة، نوه فيها بمناقبية الشهيد وتضحياته ومما قاله: “لقد أكدت قيادة الجيش مراراً وتكراراً أنّ لا تهاون على الإطلاق مع الإرهابيين والعابثين بالأمن، سواء كانوا من المنتمين زوراً إلى هذا الوطن، أو كانوا من المرتزقة الغرباء الذين لا دين ولا هوية لهم إلاّ القتل والإجرام واستباحة الحرمات”.

وأضاف، “في حضرة شهيدنا الكبير، نعرب اليوم عن اعتزازنا العميق بالوقفة المشرّفة للبنانيين جميعاً، وخصوصاً وقفة فعاليات هذه البلدة الأصيلة وأبنائها إلى جانب الجيش في التصدي للإرهاب، ونؤكّد مجدداً أن لا تنازل عن أحكام قسمنا العسكري الذي يقضي بالذود عن وطننا لبنان، كل لبنان، مهما تطلّب ذلك من جهود وتضحيات”.

المصدر:
فريق موقع القوات اللبنانية

خبر عاجل