السجن مدى الحياة لممرض قتل 100 مريض

 

 

حكمت محكمة جنائية في أولدنبورغ بألمانيا على الممرض السابق نيلز هوغل بالسجن مدى الحياة، ونطقت اليوم الخميس بحكمها بعد مداولات استمرت 7 أشهر، وأدانته بعمليات قتل متسلسلة.

وأدين هوغل بقتل 85 شخصاً، وأشارت المحكمة إلى الخطورة الخاصة للجرائم التي ارتكبها ضد الأشخاص العزل الخاضعين لسيطرته، وهذا يعني أن الجاني لن يكون قادراً على تقديم التماس للعفو حتى بعد انقضاء 15 عاماً، وهو ما يسمح به في حالة السجن المؤبد.

وسيتم في المستقبل القريب فتح قضايا جنائية أيضاً بحق موظفي العيادات التي عمل فيها هوغل بتهمة الإهمال والإدلاء بشهادات كاذبة.

وقتل هوغل الذي كان يعمل في عيادات في أولدنبورغ وديلمنهورست في ساكسونيا السفلى بين عامي 2000 و 2005 المرضى عن طريق حقنهم بجرعات مميتة من المخدرات، وأدين في عام 2015 بتهمة قتل اثنين من المرضى، وهو يقضي عقوبة بالسجن في أولدنبورغ بهذه القضية.

واتهم مكتب المدعي العام خلال المحاكمة الثانية هوغل بقتل 97 شخصاً، وقال محاموه إنهم يدافعون عنه في 55 جريمة قتل.

المصدر:
وكالات

خبر عاجل