شدياق: تحسين الظروف المعيشية يتطلب مساهمة من الجميع

عقدت وزيرة الدولة لشؤون التنمية الإدارية الدكتورة مي شدياق اجتماعاً مع ممثلي الجامعات في لبنان وابرزها: الجامعة اللبنانية، الجامعة الأميركية في بيروت، الجامعة اللبنانية الأميركية، جامعة سيدة اللويزة، جامعة البلمند، جامعة القديس يوسف، جامعة الروح القدس-الكسليك، الجامعة الاميركية للتكنولوجيا AUT، الجامعة الاميركية للعلوم والتكنولوجيا AUST وجامعة بيروت العربية.

تمحور حول ملف التحول الرقمي حيث اعتبرت أنه “في ظل الثورة الرقمية بات من الضروري على لبنان أن يواكب هذه الثورة وذلك عبر تحويل مجتمعنا إلى مجتمع اقتصاد رقمي فاعل. الخلق والابتكار لهما تأثير كبير على طريقة عيشنا لذلك يأمل المواطنون والمقيمون والزوار ورجال الأعمال من الحكومة الاستجابة لحاجاتهم بشكل مناسب وفعال”.

وأضافت: “عملت الحكومة على مدى العشرين سنة الأخيرة إلى إدخال المكننة إلى الإدارة وتطوير خدماتها إلكترونيًا. كما وأن مكتب وزير الدولة لشؤون التنمية الإدارية دعم جهودًا وزارية لاعتماد التحول الرقمي عبر تطوير وتنمية الخدمات، فضلًا عن اطلاقه لاستراتيجية التحول الرقمي كالتزام من الحكومة بتطوير حياة المواطنين؛ومنذ ثلاثة أشهر بدأنا رحلة تنفيذ الاستراتيجية وتحويلها إلى أعمال ومشاريع مفيدة للمواطنين”.

كما اعتبرت شدياق أن “تحسين الظروف المعيشية للمواطنين يتطلب مساهمة جميع المعنيين والخبراء، ومنهم مؤسسات التعليم العالي التي لها دورًا كبيرًا في هذا المجال. نعلم أن الكثيرين منكم اجروا ابحاثًا ودراسات لأفضل الممارسات والخطط التنفيذية العلمية لتحويل الخدمات الحكومية إلى خدمات رقمية، لذلك نأمل أن نستفيد من خبرتكم لمساعدتنا في تطوير الاستراتيجية استكمال الخطة التنفيذية”.

كما والتقت شدياق سفيرة استراليا في لبنان ريبيكا غريندلاي وقد كانت الزيارة مناسبة للتعارف حيث بحث الطرفان في آخر التطورات السياسيّة على الساحتين اللبنانيّة والإقليميّة. كما اطلعت شدياق غريندلاي على البرامج والمشاريع التي تنفذها الوزارة لاسيما تلك التي تصبّ في مجال مكافحة الفساد والتحوّل الرقمي.

المصدر:
فريق موقع القوات اللبنانية

خبر عاجل