امرأة خمسينية في حياة وائل كفوري

على الرغم من انشغاله بمجموعة من الحفلات أكثرها يقام في لبنان ابتداءً من نهاية الشهر الحالي، يبدو أن قضية الفنان وائل كفوري لا زالت في تصاعد، بعد الإعلان عن طلاقه على الهواء مباشرة الذي تولّته الإعلامية اللبنانية ريما نجيم حيث قالت إن كفوري هو مَن سمح لها بذلك.

واكتشفت زوجة وائل كفوري وقبل شهرين مجدّداً أن في حياة النجم امرأة جديدة في العقد الخامس وهي تعمل في الشأن الإعلامي في لبنان، ويبدو أن زوجة كفوري شاهدت بنفسها أو لمست بالوثائق ما يجمع المرأة وزوجها وهي من قرّرت فسخ الزواج.

المعروف أن الفنان وائل كفوري صرّح في أكثر من مقابلة عن تفضيله المرأة التي تكبره، وعبّر عن ذلك منذ بداياته في عالم الغناء، ولطالما ارتبط اسمه بأسماء شخصيات نسائية تكبره حقيقة.

في الوقت الذي تستأثر فيه طليقة وائل كفوري بكل القرارات المتعلّقة بابنتيها ولم يعد وائل كفوري وصيّاً عليهما بل يزورهما في أوقات متقطّعة، وكان ذلك واضحاً عندما نشرت أنجيلا صورة لابنتها البكر ميشال على صفحتها، وهي المرة الأولى التي تُنشر فيها صورة واضحة لابنة وائل كفوري.

في أي حال، ينتظر الجمهور أغنية وائل كفوري الجديدة التي تصدر خلال أيام، إضافة إلى انتظاره مهرجانات أعياد بيروت في 11 تموز المقبل، تحديداً ليلة يُقال إنّ تذاكر حجوزاتها نفدت، إضافة إلى قرطاج نهاية الشهر المقبل.

المصدر:
نواعم

خبر عاجل