حقيقة إصابة لاعب نيجيريا بأزمة قلبية

تم نقل مهاجم المنتخب النيجيري صمويل كالو إلى المستشفى عشية أول مباراة لمنتخب بلاده لمواجهة بوروندي في كأس أمم إفريقيا أثناء مران النسور، وسط شكوك بإصابته بأزمة قلبية.

وأوضح نادي جينت البلجيكي حقيقة إصابة لاعبه السابق، بعد سقوطه في مران النسور الخضراء، الجمعة.

وكتب النادي البلجيكي عبر حسابه بموقع “تويتر”: “لحسن الحظ، لم يتعرض لاعبنا السابق صامويل كالو لأزمة قلبية، سقط مغشيا عليه في المران بسبب الجفاف الشديد نتيجة ارتفاع درجات الحرارة. نتمنى لك الشفاء العاجل يا صامويل”.

وقال تويين إيبوي المتحدث باسم الفريق النيجيري إن كالو البالغ 21 عاما، في “حالة مستقرة ومريحة” بعد إجراء فحوصات في المستشفى.

ويخطط الاتحاد الإفريقي لكرة القدم لإقامة فترتي تبريد مدتها ثلاث دقائق لكل مباراة، بما يتماشى مع قواعد الفيفا، حيث تصل درجات الحرارة إلى 40 درجة مئوية في مصر.

وهذه هي المرة الأولى التي تقام فيها البطولة في شهري حزيران وتموز، مع توقع ارتفاع درجات الحرارة في مصر خلال الشهر المقبل.

وكان قد افتتح منتخب نيجيريا، مشواره في النسخة 32 من كأس أمم إفريقيا، بالفوز على نظيره بوروندي بهدف دون رد أمس السبت، ضمن منافسات الجولة الأولى في المجموعة الثانية.

المصدر:
روسيا اليوم

خبر عاجل