ميسي “الكابوس” الحقيقي لمنتخب البرازيل

 

أشارت تصريحات لعدد من أساطير المنتخب البرازيلي، أن الأرجنتيني ليونيل ميسي سيكون “الكابوس” الحقيقي لمنتخب بلادهم، عندما يلاقي الأرجنتين في نصف نهائي كوبا أميركا فجر الأربعاء.

ولم يظهر النجم الأرجنتيني بالشكل المعهود خلال البطولة، وسجل هدفاً واحداً حتى الآن من ركلة جزاء، ولكن إمكانياته العالية قد تعني أنه ممكن أن يعود لمستواه في أي مباراة، وقد تكون مواجهة البرازيل انطلاقة ميسي الحقيقية في البطولة.

وحذر النجم البرازيلي السابق ريفالدو من خطورة ميسي قائلاً: “عندما تمتلك ميسي كل شيء يصبح ممكناً. يرتفع مستوى ميسي في المباريات الكبيرة، وهو يعرف كيف يرد على التحديات”.

أما زميل ميسي في برشلونة، فيليب كوتينيو، فقال: “الأرجنتين ستكون خصماً صعباً، وبمقدور ميسي صناعة الفارق في أي لحظة”.

ووافق البرازيلي مالكوم زميله كوتينيو قائلاً: “اليوم ميسي هو الأفضل، وفوق كل ذلك، يمكنه حسم المباراة في دقيقتين”.

بدوره، أكد المدافع تياغو سيلفا، الذي سيكون مسؤولاً رئيسيا عن مهمة “إيقاف ميسي” الأربعاء: “ميسي هو أفضل لاعب بالتاريخ، هو أصعب من واجهت في حياتي. ولكننا الآن سندافع عن قميصنا ونؤجل إعجابنا به لأيام أخرى”.

وأشاد أسطورة البرازيل السابق رونالدو بميسي: “أتمنى ألا يتوقف ميسي عن اللعب أبداً. لقد رفض الاستراحة وقرر تمثيل الأرجنتين في كوبا أميركا. هو لاعب يسعى دائما لإسعاد الناس”.

وستستضيف البرازيل غريمتها التاريخية الأرجنتين فجر الأربعاء، في مدينة بيلو هوريزونتي، بنصف نهائي مرتقب ببطولة كوبا أميركا 2019.

المصدر:
سكاي نيوز عربية

خبر عاجل