بريطانيا تمدد احتجازها للسفينة الإيرانية 14 يوماً اضافياً

 

أعلنت السلطات القضائية في جبل طارق، اليوم الجمعة، تمديد احتجاز ناقلة النفط الإيرانية “غريس 1″، التي كانت تشحن كميات من النفط إلى سوريا، 14 يوما، وفق ما ذكرت “فرانس برس”.

ووفق هيئة بنما البحرية، فإن ناقلة النفط الإيرانية العملاقة “غريس 1” التي احتجزها مشاة البحرية الملكية البريطانية قرب جبل طارق، أمس الخميس، لم تعد مقيدة في سجلاتها للسفن الدولية اعتبارا من أيار الماضي.

واحتجزت السلطات في جبل طارق التابع لبريطانيا بأقصى جنوب إسبانيا، أمس الخميس، السفينة الإيرانية، التي كانت تشحن كميات من النفط إلى سوريا رغم العقوبات المفروضة على دمشق.

وفي وقت سابق طالبت طهران لندن “بالإفراج الفوري” عن ناقلة النفط، منددة بعمل وصفته بـ”القرصنة” وفق بيان رسمي نُشر الجمعة.

وقدمت طهران الشكوى مساء الخميس للسفير البريطاني في طهران لدى استدعائه إلى وزارة الخارجية. وأعلن وزير الخارجية الإسباني جوسيب بوريل أن الولايات المتحدة طلبت اعتراض ناقلة النفط.

وتؤكد السلطات البريطانية أن عملية الاحتجاز وقعت على بعد حوالي 4 كيلومترات جنوب جبل طارق، في منطقة تستخدمها السفن للتزوّد بالوقود.

المصدر:
روسيا اليوم

خبر عاجل