ارتفاع أسعار الوقود إلى 30 % في مصر

رفعت الحكومة المصرية أسعار الوقود، اليوم الجمعة، بنسب تتراوح بين 16 و30 بالمئة، في إطار خطة تحرير سعر الوقود.

وأكدت وزارة البترول، في بيان، إن سعر البنزين 95 اوكتان ارتفع إلى 9 جنيهات للتر (0.54 دولار) من 7.75 جنيه بارتفاع 16.1 بالمئة، كما زاد سعر السولار (المازوت) إلى 6.75 جنيه لليتر من سعر 5.50 جنيه.

وذكرت الوزارة أنها رفعت سعر البنزين 92 أوكتان إلى 8 جنيهات للتر (0.48 دولار) من 6.75 جنيه بزيادة نحو 18.5 بالمئة، والبنزين 80 أوكتان الأقل جودة إلى 6.75 جنيه (0.4 دولار) من سعر 5.50 جنيه، بزيادة 22.7 بالمئة.

ويبدأ تنفيذ قرار رفع أسعار الوقود، وهو الخامس من نوعه منذ تموز 2014، في الساعة التاسعة صباحاً الجمعة بتوقيت القاهرة (07:00 بتوقيت غرينتش).

وذكر المصدران أن سعر أسطوانات غاز الطهي ارتفع بنسبة 30 في المئة، ليزيد من 50 جنيهاً (3 دولارات) إلى 65 جنيهاً للاستخدام المنزلي، ومن 100جنيه (6 دولارات) إلى 130 جنيهاً للاستخدام التجاري.

وقدرت وزارة المالية فاتورة دعم المواد البترولية للسنة المالية 2019 – 2020 بنحو 52.9 مليار جنيه (3.18 مليار دولار)، مقارنة مع 89 مليار جنيه في السنة المالية 2018 – 2019 التي انتهت في 30 حزيران الماضي.

وكانت مصر قالت لصندوق النقد الدولي في رسالة نشرت في نيسان الماضي، في إطار مراجعة لبرنامج قروض لمصر، حجمه 12 مليار دولار على مدى ثلاث سنوات، إنها ستلغي الدعم على معظم منتجات الطاقة بحلول حزيران.

وبدأ برنامج القروض في 2016 وهو مرتبط بإصلاحات تضمنت تخفيضاً في قيمة الجنيه المصري، وتطبيق ضريبة القيمة المضافة.

وقالت الرسالة إن الالتزام بتحقيق الاستعادة الكاملة للتكلفة من خلال خفض الدعم، لا يشمل غاز البترول المسال وزيت الوقود المستخدم لتوليد الكهرباء والمخابز.

وأشارت الحكومة في رسالتها الى إنه بعد بدء ربط بنزين “أوكتان 95” الأقل استخداماً بالأسعار العالمية، والذي بدأ في نيسان، ستطبق آليات تسعير مماثلة للمنتجات الأخرى في حزيران.

المصدر:
سكاي نيوز عربية

خبر عاجل