بومبيو: العقوبات جزء من مواجهة نفوذ حزب الله في لبنان

أعلن وزير الخارجية الأميركي مايك بومبيو، الأربعاء، أن العقوبات التي فرضتها بلاده، الثلاثاء، على مسؤولين كبار في حزب الله هي جزء من جهود أميركا لمواجهة النفوذ الفاسد لحزب الله في لبنان.

ودعا بومبيو، في تغريدة عبر “تويتر”، حلفاء واشنطن لإدراج حزب الله “ككل” (بذراعيه السياسي والعسكري) منظمة إرهابية. ووضعت الإدارة الأميركية، الثلاثاء، 3 من قادة حزب الله، اثنان منهم نواب في البرلمان اللبناني، على قوائم العقوبات، للاشتباه في استخدامهم لمواقعهم لتعزيز أهداف حزب الله من إيران و”تعزيز أنشطة إيران الخبيثة”.

وتطال العقوبات الأميركية النائب أمين شري، والنائب محمد رعد رئيس “كتلة الوفاء للمقاومة”، التي تضم نواب حزب الله، ومسؤول جهاز الأمن (وحدة الارتباط والتنسيق) في حزب الله وفيق صفا.

وطالبت واشنطن الحكومة اللبنانية بقطع الاتصالات مع أعضاء حزب الله. كما أقرّت واشنطن آلية أميركية للتأكد من عدم وصول المساعدات المقدمة للبنان لحزب الله.

واعتبرت وزارة الخزانة أن “على الحكومة اللبنانية أن تعي أن الولايات المتحدة لن تغلق أعينها عن أعضاء حزب الله في الحكومة… حيث يجب عدم التمييز بين أعضاء حزب الله السياسيين والعسكريين”. كما اعتبرت الخزانة أنه “على الحكومة اللبنانية أن تقطع اتصالاتها مع الأعضاء المدرجين اليوم على قائمة العقوبات”.

إقرأ أيضاً

واشنطن: عندما يتعلّق الامر بإيران نعاقب حزب الله

المصدر:
العربية

خبر عاجل