“شارع اورغواي” يعود لرواده: بيروت تحب الحياة

برعاية محافظ بيروت القاضي زياد شبيب، تم مساء أمس، إعادة افتتاح شارع اورغواي – Uruguay street ، في وسط بيروت، بحلته الجديدة،  في حفل فني نظمته شركة “District Developers”، في حضور الامين العام لـ”تيار المستقبل” أحمد الحريري، الوزير السابق محمد رحال، فاعليات سياسية واقتصادية واجتماعية وفنية وبلدية.

وبعد أن قص شبيب ورئيس مجلس إدارة شركة “District Developers” المهندس حسن درغام شريط الافتتاح، جالا على المحال والمقاهي التي غصت بالمدعوين.

وتحدث شبيب فنوه ب”مبادرة درغام الفعالة لافتتاح هذا الشارع”، وقال: “أدعم كل المبادرات المماثلة وسنقضي على كل المعوقات والعراقيل، طالما أن الهدف سام، وهو بث الحياة في بيروت”. وتمنى لـ”لبنان وبيروت الخير والحياة الدائمة”.

أما درغام فألقى كلمة أعلن فيها أن ” شارع اورغواي – Uruguay street، بعد افتتاحه رسمياً، سيعود لاستقبال رواده ومحبيه، ابتداءً من الليلة، وسيكون مفتوحا أمام كل اللبنانيين والعرب والأجانب”.

ثم توجه بالشكر إلى “رئيس الحكومة سعد الحريري، الذي كان الداعم الاساسي لافتتاح هذا الشارع اليوم، وأتمنى أن يكون قريبا بين الحضور”، وأمل “أن يكون هذا الصيف واعدا في لبنان، الذي يحبه العرب والأجانب هكذا، وأن تكون بيروت مدينة نعيش ونلتقي فيها جميعا”.

وأثنى على جهود المحافظ شبيب في افتتاح الشارع، وقال :”هناك أشخاص تليق بهم الخدمة العامة، ومحافظ بيروت القاضي زياد شبيب منهم، ولولاه لما نفذ هذا المشروع، وهو ضمانة لبيروت ولهذا البلد”.

وحيا “أحمد الحريري ورئيس المجلس البلدي جمال عيتاني وأعضاء المجلس وكل الشركات المساهمة، لا سيما شركة سوليدير وقادة الأجهزة الأمنية وكل الاشخاص الذين ساهموا في انجاح عملية إعادة افتتاح الشارع”.

المصدر:
فريق موقع القوات اللبنانية

خبر عاجل