عون: لبنان تفادى امتداد الحروب بفضل التضامن الوطني

أكد رئيس الجمهورية ميشال عون ان “لبنان تفادى امتداد الحروب التي تدور حولنا بفضل التضامن الوطني الذي عبر عنه ابناؤه، فحافظوا بذلك على وحدة وطنهم وحموه من النار التي اندلعت حوله”.

وشدد على ان “هذه الوحدة هي التي تعزز الاستقرار والامن في البلاد، وتستقطب العديد من المؤتمرات واللقاءات الدولية، اضافة الى حركة سياحية متنامية خصوصا من الدول الاوروبية والخليجية”.

كلام الرئيس عون جاء خلال استقباله قبل ظهر اليوم الخميس في قصر بعبدا وفداً من بحارة “طريق لبنان” La route du Liban، برئاسة القبطان الفرنسي جان ماري فيدال Jean Marie Vidal.

إلى ذلك، شدد عون خلال استقباله وفداً من الأساتذة المتفرغين في الجامعة اللبنانية على اهمية الجامعة للبنان ككل وحاجتها الى التطوير في ظل وتيرة تقدم العلوم السريعة التي لا تنطبق بالضرورة على عملية تطوير الجامعة.

واذ اعاد التأكيد على ارث لبنان الثقيل من الدين العام، الا انه اعتبر ان ما يعترض العمل على تحسين اوضاع الجامعة هو، وبالدرجة الاولى، الوضع المالي الراهن ذلك انه حيث لا مال لا امكانية لتحسين الوضعين الاقتصادي والتعليمي، كما تنتفي امكانية التجديد عامة.

ونوه الرئيس عون بمستوى بعض كليات الجامعة اللبنانية التعليمي العالي والتي يتفوق طلابها في عدد من الجامعات الاوروبية، لافتاً الى ان “هؤلاء الطلاب بمعظمهم، ليسوا من ميسوري الاحوال، بل عصاميون يسعون الى العمل والاجتهاد كي يحققوا مبتغاهم”، مشدداً على ان “هؤلاء العصاميين هم من يُتكل عليهم في النهوض بالمجتمعات لحرصهم على الاستمرار بمسيرتهم واجتهادهم في العمل كما على مقاعد الدراسة”.

وختم الرئيس عون بالإشارة الى “اختلاف الجامعة اللبنانية عن سائر الجامعات في لبنان من ناحيتي عدد طلابها ونوعيتهم، لافتاً الى متابعته وسعيه الدائمين لتعزيز اوضاعها، وتمنى ان ينعكس تحسن الاوضاع الاقتصادية في البلد في الايام المقبلة تحسناً في اوضاعها وتطويراً لكلياتها”.

المصدر:
فريق موقع القوات اللبنانية

خبر عاجل