محفوض: الدولة ليست مرجعية حزب الله

أكد رئيس حركة التغيير ايلي محفوض ان “بدعة تحصيل حقوق المسيحيين يستحضرني هذا المنسوب الهائل من الذميّة الممتهنة عند بعض الموارنة الساعين منهم الى كرسي رئاسة الجمهورية وكيفية اجتهادهم لإرضاء حزب الله والسيد حسن نصرالله على اعتبارهم المرجعية الممسكة بقرارات الدولة وعليه فإن سلوك هؤلاء الموارنة المسترئسين هو أكثر ما يضعف المسيحيين”.

محفوض قال عبر “تويتر”، “حزب الله في سوريا لا يتجرأ على التفرّد بقرارات الحرب بل يأتمر بأوامر بشار الأسد لكونه صاحب السلطة أما في لبنان فالأمر مختلف كليًا حيث المرجعية في القضايا الاستراتيجية ليست للدولة اللبنانية إنما للسيد حسن نصرالله وعليه ما يسري عليهم في سوريا لا يرضون به في لبنان والحقوق تُستعاد مع الدولة وليس باستمرار الدويلة”.

المصدر:
فريق موقع القوات اللبنانية

خبر عاجل