الراعي: تدخلات بعض السياسيين تعطل عمل المحاكم والحكومة

رأى البطريرك الماروني الكاردينال مار بشارة بطرس الراعي، في عظة ألقاها خلال قداس احتفالي بعيد مار الياس في خربة قنافار، أنه “اليوم تتكاثر آلهة الأصنام كالسلطة والمال والسلاح وعبادة الذات والجسد، فضلا عن أصنام المخدرات والكحول والدعارة، بحيث أنها تضع الساقطين في إشراكها في حالة إدمان وأسر”، منبها إلى أن “هذه الأصنام تنال من جمال طبيعة الإنسان فيضربه الفساد الأخلاقي والمالي والسياسي، ويفقد الحيوية والنشاط والهمة، على صنع الخير والتفاني في سبيله”.

وقال الراعي “يتكلمون في المجلس النيابي والحكومة عن الفساد، وكأنه فكرة بالمطلق، وغافلين عن أن الفساد يأتي من الإنسان الفاسد في أخلاقه، وأن ومن خلاله يدخل الفساد إلى المؤسسات الدستورية والوزارات والإدارات العامة. فلا بد من إصلاح الإنسان من الداخل، وعندما يصطلح يزول الفساد، لأنه هو نفسه ينبذه بحكم صوت الضمير الذي هو صوت الله في أعماقه. وإلا بتنا نشهد هيكلية فساد، كما هي اليوم”.

وتابع البطريرك، “إذا ألقينا نظرة إلى ممارسة العدالة عندنا ودور المحاكم والمجالس الدستورية، التي تحمي حقوق المواطنين والدولة، ونحن نؤمن بأن العدل أساس الملك، نرى بكل أسف، أن العدالة ضحية التدخل السياسي، والنافذين السياسيين، في كثير من الحالات، حتى أن تدخلات بعضهم تعطل عمل المحاكم، والبعض الآخر عمل الحكومة، كما هي الحال اليوم على أثر حادثة قبرشمون المؤسفة”.

المصدر:
الوكالة الوطنية للإعلام

خبر عاجل