حفتر يطلب الدعم المصري

التقى الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي، اليوم السبت، بقائد الجيش الوطني خليفة حفتر. وجاء هذا اللقاء لحسم ملفات عديدة، أهمها ملف معركة طرابلس.

وطلب حفتر دعماً مصرياً للجيش الوطني الليبي في المحافل الدولية، خضوصاً لرفع حظر التسليح حتى ولو جزئيا عن الجيش. وناقش حفتر والسيسي التنسيق الأمني بين البلدين، وذلك لمنع هروب عناصر إرهابية.

وفي هذا السياق، سيسلم الجيش الليبي مصر عدداً من العناصر يعتبرها “إرهابية” خلال الفترة المقبلة، بالإضافة إلى عناصر تم القبض عليها خلال معركة استعادة طرابلس.

وتواصل قوات الجيش الوطني الليبي منذ الرابع من نيسان الماضي، حملة لاستعادة طرابلس حيث مقر حكومة الوفاق.

وأدت المعارك المستمرة منذ نحو خمسة أشهر إلى سقوط نحو 1100 قتيل وإصابة 5762 بينهم مدنيين، فيما تخطى عدد النازحين مئة ألف شخص، وفق وكالات الأمم المتحدة.

المصدر:
روسيا اليوم

خبر عاجل