كرم: لن نتخلى عن نهجنا الإصلاحيّ إرضاءً لباسيل

لفت أمين سرّ تكتل “الجمهورية القوية” النائب السابق فادي كرم إلى أن “استمرارية تفاهم معراب يعود إلى أداء وزير الخارجية جبران باسيل الذي بدأ بجولات على المناطق لإعلان حملته الرئاسية بطريقة استفزازية ويَعتقد أنه يستطيع توجيه الاتهامات للجميع”.

وأضاف، عبر إذاعة “صوت لبنان – ضبية”، أن “باسيل أخذ بكلامه البلد إلى وضع تشنجي كامل وإلى اللاستقرار السياسي واللاستقرار الأمني”.

وأكد أن “هذا الوضع لا إفادة منه للشعب، والقوات اللبنانية تتعاطى من الأساس مع كل الملفات بطريقة واقعية، والمواجهة بينها وبين التيار الوطني الحرّ ليست سياسية لأن القوات تعلم أن المواجهات لا نتيجة منها”.

وشدد كرم على أن “القوات تتعاطى مع كل ملف على حدى ولا تقبل بان تدعم باسيل بملفات غير شفافة ومشبوهة، هوية القوات الإصلاحية واضحة وتريد أن تعمل بشفافية ولن تتخلى عن نهجها من أجل إرضاء باسيل بل عليه هو ان يتخلى عن طريقته ونهجه لينضم إلى نهجنا”.

وأشار كرم إلى أن “القوات لم تواجه يوماً التيار بالشخصي بل بالملفات، المسألة ليست مسألة مواجهة ومعارضة، وعلى باسيل أن يقتنع أن أداءنا إصلاحيّ حقيقيّ وإن اتبعنا نحن أداءه نكون ندّمر أنفسنا”.

المصدر:
فريق موقع القوات اللبنانية

خبر عاجل