الخارجية التركية ترحب بالحل القبرصي

 

رحبت وزارة الخارجية التركية، بمقترح القبارصة الأتراك الموجه لإدارة الشطر الرومي من قبرص، حول تشكيل لجنة تعاون للاستخدام المشترك لموارد الجزيرة، معربة عن دعمها الكامل له.

وجاء ذلك في بيان صادر عن الخارجية، اليوم السبت، تطرق إلى تقديم قبرص التركية مقترحاً لإدارة الشطر الجنوبي الرومي، لتشكيل لجنة مشتركة فيما يتعلق بموضوع الهيدروكربون.

وقال البيان إن المقترح “سيساهم في تطوير السلام والتعاون وسيشكل أرضية مناسبة لحل قضية قبرص إذا تمت الموافقة عليه”. وتابع، “لهذا، ندعو جميع الأطراف المعنية بما في ذلك الأمم المتحدة والاتحاد الأوروبي، والبلدان الضامنة على وجه خاص، إلى اغتنام هذه الفرصة الهامة، لدعم مقترح التعاون وتشجيع شطري قبرص للتعاون بخصوص موارد الطاقة”.

وأضاف البيان، “نرحب بمقترح التعاون الشامل ونقدم الدعم التام له”. وأوضحت الخارجية أن المقترح ينص على تعاون شطري قبرص باعتبارهما شريكين في الجزيرة، بخصوص الاستفادة المتزامنة من مصادر الطاقة التي يمتلكان حقوقاً متساوية فيها.

وفي وقت سابق من السبت، قدم رئيس جمهورية شمال قبرص التركية، مصطفى أقنجي، عبر الأمم المتحدة مقترحاً لزعيم إدارة الشطر الجنوبي الرومي، نيكوس أناستاسياديس، لتشكيل لجنة مشتركة فيما يتعلق بمصادر الهيدروكربون (النفط والغاز) شرق البحر المتوسط.

ويهدف المقترح لإنشاء لجنة متساوية الأعضاء من كلا الطرفين في مسألة الهيدروكربون، وإخراج المسألة من ساحة التوتر والنزاع وتحويله إلى ساحة تعاون مثمر.

المصدر:
وكالات

خبر عاجل