ما هي أسباب رائحة الفم الكريهة؟

رائحة الفم الكريهة مشكلة مزعجة يعاني منها كثيرون، مما يسبب لهم الإحراج والإزعاج في المنزل والعمل، يعود ذلك الى عوامل صحية وغذائية عدة.

ما هي أسباب رائحة الفم الكريهة؟

1– عدم تنظيف الأسنان، ويؤدي ذلك الى تراكم البكتيريا الزائدة في الفم، وتعمل هذه البكتيريا على تحطيم جزيئيات الطعام، وتنتج مركبات الكبريت ذات الرائحة الكريهة، لذا ينصح الأطباء بغسل الأسنان مرات عدة يومياً.

2– تناول بعض أنواع الطعام، ويعتبر الطعام المسبب الرئيسي لرائحة الفم الكريهة، ونخص بالذكر الأطعمة ذات الرائحة النفاذة، مثل: الثوم، والبصل، والأطعمة الحارة، والغنية بالتوابل مثل الكاري، وبعض أنواع الجبنة، إذ يمكن أن تترك أثراً من رائحتها في الفم لفترة قصيرة من الوقت، وأحيانا قد تعلق بعض بقايا الطعام بين الأسنان، مما يوفر بيئة مناسبة لنمو البكتيريا، وبالتالي ظهور رائحة كريهة للفم.

3– جفاف الفم، واللعاب هو أفضل علاج للقضاء على البكتيريا والمساعدة في الحفاظ على نظافة الفم، يحدث جفاف الفم بشكل طبيعي عند النوم، بسبب انخفاض إنتاج اللعاب أثناء الليل، مما يؤدي إلى رائحة التنفس السيئة في الصباح، لذلك فان شرب الكثير من الماء للحفاظ على ترطيب الفم جيدا أمر ضروري للحفاظ عليه نظيفاً. وتناول الأطعمة التي تعزز إنتاج اللعاب مثل الخضروات النيئة والفواكه.

4– حموضة المعدة، ويعاني الكثير من الاشخاص من الارتجاع أو الحموضة في المعدة حيث تتدفق محتويات المعدة إلى المريء، مما يسبب لهم رائحة فم كريهة يمكن معالجتها من خلال تجنب الأطعمة المسببة للحموضة مثل القهوة والمشروبات الغازية والشوكولا والبندورة والحمضيات.

5– التدخين، ويمكن أن يتسبب ببقاء بعض المواد الكيميائية والتبغ داخل الفم مما يسبب ظهور رائحة الفم الكريهة، اضافة إلى أن التدخين هو السبب في ظهور بعض الأمراض في اللثة وسرطان الفم.

وفي حالات نادرة فقط، تشير رائحة الفم الكريهة إلى وجود مشكلة أكبر، بما في ذلك قصور الكلى أو الكبد، لذا يفضل زيارة الطبيب العام إذا لم يجد طبيب الأسنان سبب المشكلة.

المصدر:
الوكالة الوطنية للإعلام

خبر عاجل