أرقام قياسية من السوبر الأوروبي

تتجه الأنظار صوب ملعب فودافون أرينا بالعاصمة التركية إسطنبول، الذي سيكون مسرحا للنسخة رقم 44 من السوبر الأوروبي، الذي سيجمع بين ليفربول بطل دوري أبطال أوروبا، وغريمه تشيلسي بطل الدوري الأوروبي. وهذه هي المرة الأولى في التاريخ، التي يجمع فيها السوبر الأوروبي بين ناديين إنكليزيين، والمرة الثامنة التي تشهد فيها البطولة مواجهة بين فريقين من بلد واحد.

وكانت المرة الأولى في عام 1990، عندما تغلب ميلان على سامبدوريا، ومن ثم تغلب بارما على ميلان في عام 1993، أما المرة الثالثة فتغلب نادي إشبيلية على برشلونة في عام 2006. وتغلب ريال مدريد على إشبيلية مرتين عامي 2014 و2016، وتغلب فريق برشلونة على إشبيلية في عام 2015، وأخيرا تغلب أتلتيكو مدريد على ريال مدريد في الموسم الماضي.

ويحمل كلّ من برشلونة وميلان الرقم القياسي كأكثر الأندية تتويجا بلقب البطولة بواقع 5 مرات، مقابل 4 مرات لريال مدريد و3 مرات لليفربول وأتلتيكو مدريد، ولقبين لكل من أياكس وأندرلخت وفالنسيا ويوفنتوس.

وبالنسبة لأكثر الأندية التي خسرت السوبر الأوروبي فهي برشلونة وإشبيلية بواقع 4 مرات، و3 مرات لكل من ريال مدريد وبورتو ومانشستر يونايتد وبايرن ميونيخ. أما أكثر الدول تتويجا بالسوبر الأوروبي فهي إسبانيا بواقع 15 مرة، مقابل 9 مرات لإيطاليا و7 مرات لإنكلترا و3 مرات لبلجيكا ومرتين لهولندا.

 

ويأتي أسطورة الدفاع الإيطالي باولو مالديني والبرازيلي داني ألفيس، على رأس قائمة اللاعبين الأكثر تتويجا بالسوبر الأوروبي بواقع 4 مرات، وهما أكثر من شاركا في البطولة بواقع 5 مرات لكل منهما.

إسبانيا توجت بالسوبر الأوروبي 15 مرة، مقابل 9 مرات لإيطاليا و7 مرات لإنكلترا و3 مرات لبلجيكا ومرتين لهولندا.

وعن أكثر الأندية مشاركة في السوبر الأوروبي، يأتي برشلونة في الصدارة بـ9 مرات مقابل 7 مرات لكل من ميلان وريال مدريد، و6 مرات لليفربول و5 مرات لإشبيلية و4 مرات لبايرن ميونيخ وتشيلسي ومانشستر يونايتد وبورتو.

وبالنظر إلى المدربين، فأكثر من تُوّج بلقب السوبر الأوروبي هما الثنائي بيب غوارديولا وكارلو أنشيلوتي بواقع 3 مرات، أما أكثر المدربين ظهورا في السوبر فهو السير أليكس فيرغسون بواقع 4 مرات.

ويحتلّ صدارة الهدافين التاريخيين للسوبر الأوروبي 9 لاعبين هم: الهولندي أري هان والأوكراني أوليج بلوخين والإنكليزي ديفيد فيركلوف والألماني غارد مولر والهولندي روب رينسينبرينك والبلجيكي فرانسوا فان در إلست والإنكليزي تيري مكديرموت والكولومبي راداميل فالكاو، إضافة إلى النجم الأرجنتيني ليونيل ميسي برصيد 3 أهداف لكل منهم. ويحمل المهاجم الإسباني دييغو كوستا الرقم القياسي في تسجيل أسرع هدف في تاريخ السوبر الأوروبي، وذلك بعد دقيقة و49 ثانية في شباك ريال مدريد في عام 2018 رفقة أتلتيكو مدريد.

 

ويعدّ ميسي اللاعب الوحيد في التاريخ الذي حصل على جائزة أفضل لاعب في السوبر الأوروبي مرتين، وكان ذلك في عاميْ 2009 و2015. وتاريخيا توجت الأندية أبطال دوري أبطال أوروبا بلقب السوبر الأوروبي 23 مرة، بينما توجت الأندية بطلة الدوري الأوروبي أو كأس الاتحاد الأوروبي بالمسمى القديم بـ8 نسخ من أصل 19 بطولة أقيمت منذ نهاية كأس الكؤوس الأوروبية.

وبالنظر إلى أكبر نتيجة شهدها السوبر الأوروبي، فكانت فوز برشلونة على إشبيلية 5-4 في عام 2015، أما أكبر فارق في النتيجة فكان فوز إشبيلية على برشلونة 3-0 في عام 2006، وفوز أتلتيكو مدريد على تشيلسي 4-1 في عام 2012. وأخيرا هناك 5 أشخاص تمكّنوا من التتويج بلقب البطولة كلاعب وكمدرب وهم: كارلو أنشليوتي وبيب غوارديولا ودييغو سيميوني ولويس إنريكي وزين الدين زيدان.

المصدر:
العرب اللندنية

خبر عاجل