نصار: “القوات” و”الاشتراكي” في خندق واحد

يؤكد عضو تكتل الجمهورية القوية النائب أنيس نصار، العلاقة التحالفية مع الحزب التقدمي الاشتراكي، مشيراً في حديث عبر “النهار” إلى أن “هناك تماهياً في القضايا المصيرية والاستراتجية، ونحن في خندق واحد لتحصين الوجود المتنوع في الجبل وحماية المصالحة وتثبيتها”.

ويوضح أن ما حدث في مجلس الوزراء هو تفصيل صغير لن يغيّر في واقع العلاقة شيئاً، لافتاً إلى أن “الاختلاف يمكن أن يظهر في العديد من الملفات الداخلية ولا سيما الاقتصادية منها التي لكلا الحزبين وجهتا نظر مختلفة، كمثل رؤيتنا بالنسبة للخصخصة التي يعارضها الحزب التقدمي الاشتراكي، كما كان لنا رأينا بعدم التصويت على الموازنة في مقابل تصويت الاشتراكي لصالحها”.

ويشدّد نصار على أن “القوات لا تعمل وفق نظرية “حكّلي تحكلّك” في الملفات السياسية، ولم نطلب من أحد أن يردّ لنا موقفاً اتخذناه، لأن مواقفنا نأخذها عن قناعة وليس لإرضاء أحد أو نكاية بأحد”.

وعن زيارة جعجع إلى الجبل، يكشف نصار أنه “حتى الساعة لا قرار رسميّاً بزيارة الجبل، وعلى الأقل لم نبلَّغ بهكذا زيارة، والحديث عنها لا يتعدى الإطار الاعلامي”، مشيراً إلى أنّ “في جميع الأحوال، الحكيم له جمهوره ومؤيدوه ونوابه في الجبل، وهو مرحب به في أي لحظة، فالجبل مفتوح أمام الجميع على عكس ما حاولوا تصويره في الفترة الماضية”.

ويرفض نصار الحديث عن أن أي زيارة لجعجع إلى الجبل هي للردّ على جولات رئيس التيار الوطني الحر جبران باسيل، لافتاً إلى أن “الزيارة هي طبيعية جداً، ويمكن أن تحصل في أي لحظة، وربما ما يؤخرها هي الاعتبارات الأمنية التي تتحكم بتنقلات جعجع”.

المصدر:
النهار

خبر عاجل