“تسونامي النفايات” في أواخر الشهر

ينوي المواطنون في الشمال كسر قاعدة الصمت والانكفاء وهم سينفذون يوم غضب عارم عبر النزول إلى الشارع يوم الجمعة، احتجاجاً على الوضع البيئي القاتل الذي يتهددهم جرّاء النفايات، وسط عجز المسؤولين عن اجتراح الحلول، مرّة لتأخرهم في العمل على إيجاد حل علمي ومرة لرفض الخطة الموقتة التي اقترحها وزير البيئة فادي جريصاتي باعتماد مكب في تربل.

المصدر:
اللواء

خبر عاجل