ضبط بضائع مهربة “في الوقت المناسب”

تدخّلت “الصدفة” في الوقت المناسب لدعم السجال القائم في البلاد حول التهريب عبر المعابر الشرعية وغير الشرعية، ففي خطوة متطورة لقدرة الأجهزة المختصة على مكافحة التهريب تمكنت قوة من ضابطة طرابلس من ضبط شاحنة محملة بالأحذية الجديدة المهرّبة. علماً أن شبهات تهريب الأحذية عبر مرفأ طرابلس قديمة العهد. وتقدر قيمة البضائع بالملايين، وتحرم خزينة الدولة من ملايين الليرات كضرائب ورسوم إضافة إلى انها تشكّل منافسة غير مشروعة للتجار وللصناعة المحلية.

مصادر مراقبة أشادت بالخطوة على الرغم من تزامنها مع الجدل حول التهريب بجميع أنواعه ومعابره، لكنها أكدت على أن هذا العمل على الرغم من أهميته، يبقى غير كاف.

وربطت المصادر ذاتها الكشف عن هذه العملية بما يحصل على الساحة اللبنانية في ما يخص التهريب، ما يعني أن صاحب هذه البضاعة سيكون كبش محرقة فيما التهريب سيبقى قائماً على قدم وساق ما لم يعترف المسؤولون بوجود التهريب الشرعي وغير الشرعي والعمل على مكافحته بدل المكابرة والإنكار.

المصدر:
فريق موقع القوات اللبنانية

خبر عاجل