“ضيقة عين”

يعتبر مصدر سياسي ان مواقف رئيس الحكومة سعد الحريري في واشنطن من موضوع العقوبات الأميركية على حزب الله يمكن ان تكون لها نتائج سلبية على علاقته بحزب الله.  ولا يستبعد ان تنعكس ايضاً على عمل الحكومة.

ولم يستبعد المصدر ان تكون الحملة نتيجة “ضيقة عين” من نجاح المحادثات التي أجراها الحريري ومستوى الشخصيات الرسمية الأميركية التي التقاها، في حين ان “الآخرين” استحالت عليهم مثل هذه اللقاءات عندما كانوا يزورون العاصمة الأميركية.

المصدر:
اللواء

خبر عاجل