‏”مصلحة الليطاني” تشتكي على ملوثين النهر ‏

اعلنت المصلحة الوطنية لنهر الليطاني بيان انها “تقدمت بشكوى امام النيابة العامة المالية بحق كل من محمد ضيا وعلي بكري، بسبب التعديات المرتكبة على نهر الليطاني، الصادرة عن استراحات المدعى عليهم في صير الغربية، من تعد على الاملاك النهرية وتلويث مياه النهر، وذلك وفق المسح الذي اجرته المصلحة وما تبين وفق الخرائط من تعديات واضحة على حرم نهر الليطاني”.

وتقدمت المصلحة الوطنية لنهر الليطاني بشكوى امام النيابة العامة التمييزية بوجه صاحب استراحة السما قريبة علي عباس العمار في منطقة عين الزرقا (في نطاق بلدتي يحمر و لوسي) لإقدامه على التعدي على الاملاك النهرية وتحويل مياه نبع عين الزرقا ومجرى النهر الى المنتزه الخاص، وبسبب اقدامه على التعدي وتهديد فريق المصلحة الوطنية لنهر الليطاني ومنعه من كشف الاستراحة والتعديات، كما وجهت المصلحة بكتب بنفس المضمون الى معالي وزيرة الطاقة والمياه ومعالي وزيرة الداخلية والبلديات لطلب ازالة التعديات واتخاذ الاجراءات المناسبة بحق المعتدين.

أضاف، البيان “مسح التعديات على نهر الليطاني والاستراحات المخالفة في منطقة الحوض الأدنى – قضاء البقاع الغربي – حيث مسحت حتى تاريخه 15 استراحة وهي معتدية على الأملاك النهرية بألاف الأمتار المربعة، وستقوم بإيداع نتائج الكشف مع خرائط المساحة التي تظهر التعديات الى النيابة العامة المالية لاتخاذ الإجراءات القانونية والمباشرة بإزالة التعديات”.

 

المصدر:
الوكالة الوطنية للإعلام

خبر عاجل