أميركا: مساعدة الناقلة الإيرانية “دعم للإرهاب”

أكدت وزارة الخارجية الأميركية، الثلاثاء، أن مساعدة الناقلة الإيرانية (غريس 1) التي غادرت سواحل جبل طارق الإثنين، قد ينظر لها كدعم لـ”منظمات إرهابية”.

وقال مسؤول في “الخارجية الأميركية”، “أبلغنا اليونان أن الناقلة الإيرانية تنقل النفط الى سوريا بشكل غير شرعي”، وأضاف “نقلنا موقفنا القوي المعارض للناقلة الإيرانية الى الحكومة اليونانية”.

من جانبه، قال وزير الخارجية الأميركي مايك بومبيو، إنه من المؤسف السماح للناقلة الإيرانية بمغادرة جبل طارق، بعد احتجازها طوال أسابيع.

وأضاف في مقابلة مع شبكة فوكس نيوز، إنّ قرار حكومة المنطقة البريطانية “مؤسف للغاية”، لافتاً الى أن بيع طهران النفط الذي تنقله هذه الناقلة سيتيح لها المساهمة في تمويل القوات المسلحة الإيرانية، التي “زرعت الرعب والدمار وقتلت أميركيين حول العالم”.

وكانت حكومة جبل طارق، رفضت الأحد، مذكرة أميركية باحتجاز ناقلة النفط الإيرانية المتوقفة قبالة جبل طارق.

المصدر:
وكالات

خبر عاجل