المركز الكاثوليكي: صورة مغنية والخميني عمل فردي تمت معالجته

 

بعد انتشار صورة لأحد قادة حزب الله مع الإمام الخميني، حاملة هاشتاغ “أبانا الذي في السماوات” على وسائل التواصل الاجتماعي، تابع مدير المركز الكاثوليكي للإعلام الخوري عبده أبو كسم هذا الأمر مع قيادة حزب الله والوزير محمود قماطي، الذين بدورهم استغربوا هذا الموضوع واعتبروه عملا فردياً من أحد المواطنين الذي قام برفع هذه الصورة في بلدة الشرقية. وبادروا إلى معالجة المسألة، وإزالة العبارة الدينية، مؤكدين احترامهم لكل المقدسات بما فيها المسيحية.

وأعربوا عن اعتذارهم عن هذا العمل غير المقصود. وعبروا عن تقديرهم واحترامهم لغبطة البطريرك مار بشاره بطرس الراعي وسيادة رئيس اللجنة الأسقفية لوسائل الإعلام المطران بولس مطر. فاقتضى التوضيح.

المصدر:
الوكالة الوطنية للإعلام

خبر عاجل