مالك شاكراً “القوات”: تبنّت ترشيحي من خارج الإطار الحزبي

 

أوضح الخبير الدستوري د .سعيد مالك، ان الترشيح الذي تقدم به لعضوية المجلس الدستوري، كان على اساس مرشح مستقل وغير تابع لأي جهة حزبية على الإطلاق، وذلك بتمنٍّ وإلحاح من قبل رئيس المجلس الدستوري الحالي د .عصام سليمان الذي رأى ان وجود مالك في المجلس الدستوري، ضروري وهام خدمة للقانون والمصلحة العامة، ومن اجل إعطاء المجلس العتيد المزيد من الخبرات والكفاءة.

وردا على سؤال، قال مالك لـ “الأنباء”، ان “القوات اللبنانية تبنت ترشيحي من خارج الإطار الحزبي بعدما التمست الكفاءة والجدارة في سيرتي المهنية، متوجها بالشكر للقوات اللبنانية، لاسيما انها تبحث دائما عن الرجل المناسب للمكان المناسب، بعد ذلك علمنا ومن خلال قيادة القوات اللبنانية، انها تمكنت من إيجاد المروحة اللازمة من اجل التعيين، الا ان لعبة التجاذبات والتمريرات السياسية لعبت وكالعادة دورها السلبي فأخرجتني من دائرة المنافسة”.

واستطراداً قال مالك: “استبعادي عن عضوية المجلس الدستوري يعود لمجلسي الوزراء والنواب، لاسيما أن قانون إنشاء المجلس الدستوري 93/250 والنظام الداخلي 248/200 يحددان آلية ترشح وتعيين وانتخاب أعضاء المجلس الدستوري”.

وحول ما اذا كان المجلس الدستوري الحالي سيتمكن من فرض استقلاليته عن الجهات الحزبية التي أتت به تعييناً وانتخاباً، قال مالك: “يقتضي عملاً بأحكام المادة 19 من الدستور، ان يكون المجلس الدستوري هيئة قضائية مستقلة بعيدة كل البعد عن الأطراف والتجاذبات السياسية ولو حتى المعينة، لذلك نأمل اليوم ان يوفق المجلس الدستوري الحالي والذي يضم شخصيات قانونية مرموقة، على أمل ان يثبت قولاً ان القضاء لم يزل بألف خير والتجربة ستؤكد هذا الأمر او تنفيه”.

المصدر:
الأنباء الكوتية

خبر عاجل