قاطيشه: نبقى حلفاء مع “المستقبل” بنهاية المطاف

 

أكد عضو تكتل الجمهورية القوية النائب وهبي قاطيشه أن “علاقتنا مع تيار المستقبل جيدة ولا بأس، فبإمكان الحزبين تجاوز السجال الأخير حول تعيينات المجلس الدستوري”، معتبراً أن “على رغم بعض الزكزكات بيننا وبين المستقبل، إلا أننا نبقى حليفين في نهاية المطاف”.

ولفت عبر “المركزية” إلى أن “علاقتنا الكبيرة يمكن أن تصيبها بعض الندوب، لكن الأمور اليوم على ما يرام وما من مشكلة، فكما يقول المثل ضرب الحبيب زبيب”.

واشار قاطيشه إلى أن “ردود الفعل الصادرة عن حزب القوات بعد استبعاد مرشحها باتت من الماضي، وتم تجاوزها من دون الوقوف عندها”. واستشهد بقول المتنبي “تكسرت النصالُ على النصالِ”، ومشيراً إلى أن “القوات قادرة على التحمل”.

ورّد قاطشيه على كلام “التيار” عن ألا علم له بأي اتفاق في تعيينات “الدستوري” مع “القوات”، ساخراً: “نحن صدقنا التيار، خصوصاً أنها ليست المرة الأولى التي ينسف فيها الوعود”.

المصدر:
الوكالة المركزية

خبر عاجل