فضيحة تحرش للنجم المصري

كشفت صحيفة تركية، متخصصة في الشؤون الرياضية، تفاصيل واقعة تحرش تورط فيها النجم المصري محمد النني، تشبه تلك التي ارتبطت بزميله بمنتخب الفراعنة، عمرو وردة، قبل أشهر قليلة.

وفي تفاصيل الخبر، قالت صحيفة “فاناتيك” اليومية إن عارضة أزياء تدعى، بيرين جويني، نشرت صورة لرسائل تحرش مرسلة من النني، الذي التحق قبل أسابيع ببشكتاش التركي، معارا من أرسنال الإنجليزي.

وأوضحت الصحيفة أن اللاعب المصري، البالغ من العمر 27 عاما، تورط في هذه الفضيحة بعد أقل من شهر من انضمامه للفريق التركي.

وقالت جويني عبر حسابها على “إنستغرام” إنها تتعرض لمضايقات من لاعبي الكرة، لافتة النظر إلى أن النني لم يكن اللاعب الأول أو الأخير الذي يقوم بذلك، مطالبة إياهم بالتوقف عن التحرش بها. وتشير الصورة المنشورة إلى أن النني يسأل عن أحوال العارضة

وتقول جويني إنها من مواليد عام 1985، وتشتغل عارضة للأزياء، وتشارك مع متابعيها تفاصيل عمليات تجميلية تخضع لها من حين لآخر. ولم يخرج اللاعب المصري، إلى حدود الساعة، بأي تعليق للرد على هذه المزاعم.

المصدر:
Sky News

خبر عاجل