نهاية شهر العسل بين رفاق ميسي والصخرة الفرنسية

ذكرت تقارير إسبانية أن نادي برشلونة يدرس الاستغناء عن خدمات قلب دفاعه الدولي الفرنسي صامويل أومتيتي، خلال “الميركاتو” الشتوي المقبل، بعد خروجه من التشكيلة الأساسية للنادي الكتالوني.

وأبعدت لعنة الإصابة أومتيتي منذ بداية الموسم الماضي، وبات إلى حد كبير خارج حسابات إرنستو فالفيردي المدير الفني للنادي الإسباني.

وفي بداية الموسم، تعرض أومتيتي لإصابة جديدة مع منتخب فرنسا، الأمر الذي قلص من حظوظه في اقتحام تشكيلة برشلونة سريعا الموسم الجاري، وأن يعود إلى موقعه كقلب دفاع للبرسا، وحلّ مكانه مواطنه كليمونت لينجليه منذ بداية الموسم.

وأشارت صحيفة “آس” الإسبانية إلى أن أومتيتي كان هدفا لعملاقي إنجلترا مانشستر يونايتد وأرسنال، وكذلك يوفنتوس الإيطالي الذي ربما يدرس التعاقد مع اللاعب في الشتاء المقبل، حال استقر برشلونة على بيعه من أجل ترميم دفاعاته التي تعاني منذ إصابة جورجيو كيلليني.

وكشفت تقارير صحفية إيطالية في الساعات الماضية أن أومتيتي بات على رأس قائمة اللاعبين الذين يدرس برشلونة الاستغناء عنهم في يناير المقبل خلال فترة الانتقالات الشتوية.

ونقلت “آس” عن موقع “كالتشيو ميركاتو” أن الإصابة التي تعرض لها اللاعب في معسكر منتخب “الديوك” خلال بداية الموسم الكروي الجاري، دفعت مسؤولي برشلونة للتفكير جديا في الاستغناء عن اللاعب، خاصة في ظل فترة غيابه الطويلة، وغموض الرؤية بشأن مستقبله في ظل تكرار إصاباته.

 

المصدر:
وكالات

خبر عاجل