بالفيديو: خليفة ميسي يبدع في أول مباراة

بسرعة البرق بدأ يتردد اسم أنسوماني فاتي بعد تألقه في الدقائق القليلة التي لعبها مع برشلونة لكن المبالغة في تقدير موهبة اليافع القادم من غينيا بيساو قد تكون مشكلة أكثر من دافِع لصاحب الـ16 عاماً.

وقدّم فاتي نفسه بقوة مع برشلونة خلال اشتراكه أساسياً في مباراة السبت أمام فالنسيا خاصة بعدما سجّل الهدف الأول وصنع الثاني مسهماً بشكل مباشر في خماسية أبطال الدوري 5-2.

وخلال ثلاث مباريات في الليغا (واحدة فقط كأساسي) لعب فاتي 117 دقيقة وصنع هدفاً وسجّل في مناسبتين من أصل ثلاث تسديدات فقط على المرمى، كما راوغ ثلاث مراوغات ناجحة من أصل سبع، كلها أرقام تؤكد بأننا أمام موهبة ملفتة مقارنة بعمره إلا أنّ التنبؤ بأن يكون فاتي هو ميسي الجديد في برشلونة يبقى أمراً مبالغاً فيه.

يمتاز فاتي بالسرعة، ودقة التمرير الجيدة نوعاً ما (81.93 بالمئة) إضافة لسرعته باتخاذ القرار والجرآة، إلا أنّ الدقائق التي شارك بها تشير بوضوح إلى حاجته الملحة للنضج والانصهار في المجموعة كي يستفيد من إمكانياته بأفضل طريقة.

المصدر:
bein sports

خبر عاجل