كنعان: الثلاثاء تقر المبالغ المطلوبة لاستكمال وصلات المتن السريع

التقى النائب ابراهيم كنعان مجموعة من المخاتير من  بلدات وقرى المتن الشمالي، في لقاء عقد في بلدة جورة البلوط، بدعوة من مختار البلدة الامين العام لرابطة المخاتير في المتن المحامي عصام بو جودة، في حضور قائمقام المتن الشمالي مارلين حداد، مأمور نفوس المتن ريشار أبي خليل،  رئيس رابطة مخاتير المتن سعيد متري ورئيس مجلس ادارة الصندوق التعاوني للمختارين ابراهيم حنا، ومنسق اقضية جبل لبنان في التيار الوطني الحر هشام كنج ومنسق هيئة قضاء المتن الشمالي في التيار الوطني الحر عبدو لطيف، منسق عام قطاع الشباب والرياضة في التيار الوطني الحر جهاد سلامة.

بداية، كانت كلمة للمختار بو جودة رحب فيها بالحضور في هذه المناسبة السنوية، معتبرا ان “النائب كنعان من اكثر المهتمين بشؤوننا وشجوننا، ولا يمكن ان ننسى سعيه الى اقرار بند في موازنة العام 2019 يخصص للصندوق التعاضدي للمختارين مليار ليرة سنوياً لدعم الصندوق وتفعيل المساعدات فيه”.

ووصف رئيس رابطة مخاتير المتن سعيد متري وصف النائب كنعان “بحبيب الكل” الذي يجهد ويثمر تشريعيا وانمائياً، معتبرا ان العلاقة بين المخاتير علاقة تعاون بعيدا عن السياسة.

اما رئيس مجلس ادارة الصندوق التعاوني المختار ابراهيم حنا فقال “اتشرف بأنني من مدرسة فخامة الرئيس العماد ميشال عون، واحيي النائب كنعان الذي اثبت انه شخص مميز في الدولة، ولولاه لما حصلنا على مساهمة المليار ليرة لصندوق المخاتير، وسنتابع معه مسألة تحقيق الضمان بعد الولاية الاختيارية”.

واستهل‏ كنعان كلمته بشكر المختار بو جودة على الجمعة السنوية التي تعقد بمبادرة منه وتضم حضورا كبيرا وكريما من المخاتير الذين يعيشون على تماس يومي مع الناس لتقديم الخدمات، ويتحولون في احيان كثيرة لمشايخ صلح، ويخدمون بلا حساب، فتحية للمخاتير.

واعتبر ان “الآمال كبيرة على الصندوق التعاوني للمخاتير، وقد تأمن له مبلغ المليار ليرة في موازنة العام ٢٠١٩ لأنها قضية محقّة، وسأتابع المطلب المحق لضمان نهاية الخدمة وسنفي بالوعد”.

وعلى الصعيد الانمائي، اشار كنعان الى “ضرورة معالجة وضع المتن الانمائي بشكل جذري”، مذكرا “بوصل شبكات الصرف الصحي بنسبة ٨٠٪؜ في بلدات المتن وستستكمل، كما بدأ تلزيم محطة التكرير في بيروت والخنشار وهي تحتاج الى اعتمادات، تضاف الى مبلغ ال٣٥ مليون دولار الذي صرف حتى الآن على شبكة الصرف الصحي.  وكان لي اجتماع صباح اليوم مع المستشارين والمتعهد لمتابعة البلدات غير المشمولة، والتي تنقسم بين وزارة الطاقة والانماء والاعمار، وهناك حاجة اضافية تصل الى ٤٠ مليون دولار لإنجاز كل شبكات الصرف الصحي في المتن”.

وقال “ما من موازنة ستمر لوزارات وهيئات وصناديق من دون الالتزام بتنفيذ سريع لإنجاز الصرف الصحي في المتن خلال سنة من خلال موازنة العام 2020، ومسخرة المتاجرة بالناس ستنتهي، لأن المسألة حيوية للمتن، بيئياً وصحياً”، متوجها الى المخاتير بالقول “ظهركم محمي، فارفعوا الصوت حيث تدعوا الحاجة لتأمين حاجات مناطقكم”.

ولفت كنعان الى ان “موضوع الصرف الصحي من نابيه الى انطلياس في طور التنفيذ بعد الوفر الذي تأمن من المشروع الاساسي للصرف الصحي بقيمة مليونين و400 الف دولار”.

واعتبر كنعان ان “وردتنا شكاوى تتعلّق برخص البناء وما يتصل بها، وسأتابع الموضوع مع المراجع المعنية، لاسيما وزارة الداخلية والجهات الادارية والأمنية المعنية، حتى لا يتحوّل المواطن الى لعبة بين المخفر والمحافظ والقائمقام”.

ولفت كنعان الى “استكمال العمل على تنفيذ وصلات المتن السريع التي سيقر المبلغ المطلوب بقيمة ١٢ مليون دولار في الهيئة العامة الثلثاء بالاضافة الى العطشانة وبعبدات بشلاما، وهي ملفات وصلت الى نهايتها بعدما تابعناها على مدى سنوات”.

واشار كنعان الى “استكمال طريق بسكنتا صنين زحلة، وهي واجبات نتابعها بلا تبجّح، ولكن المطلوب دعم كل عمل منتج، وعدم السير بالغريزة والوشواشة كما كان بحصل سابقاً، وليختار كل شخص بحسب قناعاته، حتى لا يتساوى المنتج مع الفاشل”، وقال “المحاسبة تبدأ من الشعب، وعندما تتلكأ الادارة، فالمحاسبة تبدأ بمحاسبة المسؤولين عنها”.

وختم بالقول “سنلتقي قريبا للإعلان عن انجازات يحتاج اليها المتن الشمالي”.

المصدر:
فريق موقع القوات اللبنانية

خبر عاجل