فيستل تبتكر تكنولوجيا صديقة للبيئة وتتصدر فعاليات معرض إيفا 2019

 

ما لا شكّ فيه أن موارد الطاقة غدت اليوم في تراجع مستمر، ما يدفع مختلف الأفراد والشركات وحتى الدول مؤخراً إلى اعتماد التكنولوجيا الصديقة للبيئة، وتشجيع مختلف الابتكارات في هذا المجال، بهدف الحد من استهلاك الطاقة غير المتجددة.

وقد لوحظ الاهتمام في التكنولوجيا الصديقة للبيئة بشكل بارز في خلال فعاليات معرض إيفا 2019، وهو أهم معرض للتكنولوجيا في أوروبا، والذي جمع هذا العام أكثر من 1800 منتج من 100 بلد حول العالم في العاصمة الألمانية برلين.

ومن أبرز العلامات التجارية التي شاركت في المعرض شركة فيستل (Vestel)، التي واكبت هذا التحول من خلال ابتكاراتها الفريدة التي قدمتها في خلال المؤتمر، وأهم هذه الابتكارات:

–         غسالات أطباق صديقة للبيئة: جذبت غسالات أطباق فيستل انتباه محبي التكنولوجيا الصديقة للبيئة في المعرض لقدرتها على غسل الفاكهة والخضار. فقد أثبتت الدراسات أن الأسرة الواحدة تستهلك حوالى 18 طناً من الماء لغسل الفاكهة والخضار وحدها، لذلك عملت الشركة على تطوير غسالات أطباق متطورة تسهم في تخفيض هذه الكمية.

–         غسالات بتكنولوجيا SteriliZone: اللافت في هذه الغسالات أنها تُغني المستخدم عن استهلاك مواد كيميائية إضافية. إذ تم إضافة مصدر للأشعة ما فوق البنفسجية على باب الغسالة من شأنه أن يؤثر على الشيفرة الوراثيّة في بكتيريا الملابس ويمنع تكاثرها.

–         غسالة Hydro Charge: تقدّم طريقة فعالة لغسل الملابس والحفاظ على البيئة في الوقت عينه، إذ تتطلب كمية صغيرة جداً من مسحوق الغسيل. كما أن هذه التكنولوجيا ترش الماء والمسحوق على الملابس من 14 نقطة مختلفة، ما يعزز امتصاصها.

–         ثلاجات بتكنولوجيا ThawTech: بفضل هذه التكنولوجيا الفريدة، أصبح من الممكن فك الجليد عن الأطعمة في فريزر البراد عن بعد.

ونذكر أن فيستل تتصدر قطاع التصدير في تركيا منذ 21 سنة، إذ تصدّر التكنولوجيا الخاصة بها إلى 155 بلد حول العالم. وتماشياً مع هدف “حياة ذكية 2030″، تسعى الشركة لضمان مستقبل رفاه الأفراد والمجتمع والعالم بشكل عام، مركزة على ابتكار حلول تكنولوجية مستدامة. للمزيد من المعلومات عن ابتكارات فيستل ما عليك سوى زيارة الموقع.

المصدر:
فريق موقع القوات اللبنانية

خبر عاجل