ايقونة سيدة الانتشار هدية الرهبان للحكيم

 

استقبل رهبان دير مار انطونيوس الكبير في مونتريال رئيس حزب القوات اللبنانية سمير جعجع وعقيلته النائب ستريدا جعجع في زيارة أرادها وجدانيّة.

زيارة وجدانيّة لديرٍ قدّم الكثير للشباب الذّين هاجروا خلال الحرب ففتح الرهبان ابواب الدير لاستقبالهم ومساعدتهم في بداياتهم في الأراضي الكندية.

زيارة وجدانية لأنّه، في خضمّ سفره ولقاءاته، أراد أن يستمتع بالهدوء والطمأنينة قرب ذخائر القديس شربل وقدّيسي الرهبانية اللبنانيّة المارونية.

وجدانيّة ايضاً، لأنّ الدير يحتضن أيقونةً فريدةً من نوعها: سيّدة الانتشار، هو الذي أتى ليشكر شبيبة الانتشار الكندي لالتزامهم في دعم لبنان.

وهكذا كان!

بتواضع الرهبان وعمقهم، وبتوجيه من قدس الأب العام نعمة الله الهاشم، قام الأب الرئيس مروان عيسى والرهبان اسطفان فرح وانطوني قزّي وأنطوان بدر بتهيئة اللقاء الذي جمع جعجع وعقيلته مع عائلة الدير وأصدقاء لعبوا ويلعبون دوراً مميّزاً في الإنتشار اللبناني: السيّد جميل شعيب، السيّد بول نصّار ومادونا عقيلته، المهندس حنّا رحمة وعقيلته الدكتور إلهام رحمه، الأستاذ جوزف دوره وعقيلته فيفيان، والأستاذ عارف سالم وحضر هاتفيّا وقلبيا، الأستاذ طوني نهرا.

وشارك في اللقاء ممثّلي الانتشار في حزب القوات اللبنانية.

لقاءٌ وصلاةٌ وزيارة للدير وللمزار وكلامٌ من القلب بين الدكتور جعجع والأب عيسى، وغداءٌ رهباني في قاعة لبنان الشاهدة على تاريخ الجالية وأفراحها في مونتريال، ووداعٌ مع نسخةٌ عن أيقونة سيّدة الإنتشار للدكتور جعجع ترافقه في مسيرته.

المصدر:
فريق موقع القوات اللبنانية

خبر عاجل