الشركة الدولية للمعارض تطلق “4P East Med”

اطلقت الشركة الدولية للمعارض IFP Group خلال حفل اقامته مساء امس  في فندق الهيلتون –وسط بيروت فعاليات المعرض الدولي للتغليف والتعبئة والطباعة والورق 4P East Med  الذي  ينظّم  للمرة الاولى في لبنان برعاية رئيس مجلس الوزراء سعد الحريري وذلك  من 15 إلى 18 تشرين الاول في السي سايد أرينا .

حضر الحفل المدير العام لوزارة الصناعة داني جدعون ممثلا الوزير وائل ابو فاعور ورئيس جمعية الصناعيين اللبنانيين، ورئيس الاتحاد العربي لصناعة الورق والطباعة والتغليف د. فادي الجميل، والمستشارة التجارية في السفارة المصرية في لبنان السيدة منى وهبي، والمفوض التجاري لوكالة التجارة الايطالية السيدة فرانشيسكا زادرو، والمستشار الاول في سفارة بنغلاديش السيد عبدالله المامون، والمسؤول التجاري في سفارة فنزويلا السيد بيدرو انريكي دو كورتيس مارتينيز، والعضو المنتدب لمجموعة اليمن الشريك الاستراتيجي للمعرض السيد محمد اليمن، ومدير ليبان باك نبيل الجميّل، والمنسق  الوطني لبرنامج UNIDO  فاضل برّو، والمدير العام لمجموعة IFP السيد البير عون الى جانب حشد من الشخصيات والصناعيين ورجال الاعمال واهل الصحافة والاعلام.

استهل الحفل بالنشيد الوطني اللبناني  ثم القى عون كلمة شكر فيها كل من اسهم في قيام هذا المعرض، مشدداً على أن الصناعة ورجال الاعمال في لبنان يشكلان الرافعة الاساسية التي تعطي الامل بالتقدم والنمو وقال، “ان هذا المعرض بنسخته الاولى يضم أكثرمن 100 عارض لبناني ودولي من 9 بلدان منها 3 أجنحة دولية لكل من مصر والصين وبنغلادش، سيعرضون خلاله آخر التقنيات والابتكارات التي تم التوصل اليها في مجالات الطباعة، الورق والتغليف والتعبئة”.

كما ان هذا المعرض سيشكل فسحة اساسية لتبادل الخبرات بين العارضين ومعرفة احتياجات سوق بلدان شرق المتوسط ومتطلبات المستهلكين.

اضاف، “سيستضيف 4P East Med  مؤتمراً متخصصاً برعاية وزير الصناعة وائل ابو فاعور، يشارك فيه اخصائيون في المجالات  التي سيتناولها المعرض، آملا بان يحظى هذا الحدث بالصدى الايجابي الذي يستحقه”.

وفي ختام كلمته دعا عون جميع المتخصصين والمهتمين  في مجال الصناعة المحلية والدولية الى تسجيل زيارتهم مجانًا على www.4peastmed.com والاستفادة من المجالات التي يتيحها امامهم.

ثم القى المدير التنفيذي لليمن غروب كلمة اشاد فيها بالارادة القوية عند رجال الاعمال اللبنانيين والصناعيين في مواجهة التحديات التي لا تنتهي، والتي قد يكون اهمها استمرارهم بتصدير منتجاتهم على الرغم  من كل الصعاب، لافتاً الى اهمية هذا المعرض في تشجيع الصناعة اللبنانية والافادة من موقع لبنان الجغرافي ومن خبرة اللبنانيين في دمج التكنولوجيا مع الصناعة الحديثة التي باتت  تتبوأ مراتب عالية. مطلقا من المعرض منصة متقدمة في استخدام الذكاء الاصطناعي في الورق والطباعة.

من ناحيتها شكرت المستشارة التجارية في السفارة المصرية IFP Group على دورها الرائد في قطاع المعارض الذي بات يشكل منصة استراتيجية لجمع رجال الاعمال وتبادل الخبرات فيما بينهم، لافتة الى وقوف بلادها الى جانب لبنان على كل المستويات، حيث يوجد تكامل بين لبنان ومصر بدل التنافس.

كما اكدت وهبة ان وزير التجارة والصناعة المصري هو الذي شدد على أهمية مشاركة بلاده الكبيرة في هذا المعرض في هذا التوقيت  بالذات للدلالة الى وقوف مصر الى جانب هذا البلد العزيز وحرصها على استمرار التعاون معه على مختلف الاصعدة ولا سيما الصناعة والابتكار، منوهة بالدور الكبير الذي تلعبه الشركة الدولية للمعارض في مصر، بما يخدم مصلحة البلدين.

ثم القى الجميل كلمة قال فيها ان صناعة الورق تعود لتأخذ أهميتها في لبنان والعالم، فالورق يعيد اعتباره ليساعد في ترويج معظم المنتجات، لافتاً الى دور لبنان الطليعي في الشرق ومنذ عقود على صعيد الصناعة، موجها تحية من القلب الى الصناعيين الذين وصفهم بالأبطال لقدرتهم على الاستمرار والابتكار رغم كل الصعاب، ومشيراً الى الحضور المميز الذي تتمتع به  الصناعة اللبنانية  في المنطقة وعدد من بلدان العالم.

ثم القى  المدير العام لوزارة الصناعة كلمة الوزير ابو فاعور، شكر فيها جهود الشركة المنظمة. واكد ان الوزارة تضع كامل امكاناتها بتصرف الصناعة والصناعيين وقال، “نهنئكم على هذا النجاح قبل أن يبدأ المعرض، لأنه بمجرد القيام بهذا النشاط في ظل هذه الظروف فهذا يعتبر نجاحا كبيرا. ان موضوع التغليف والتعبئة، يشمل  ثلاث ركائز علينا التركيز عليها من الآن وصاعدا وهي التدوير والفن والابتكار، فلم يعد كافيا أن نقول “صنع في لبنان” علينا أن نقول “ابتكر في لبنان”، فالعالم يتجه نحو الابتكار والمنافسة واكبر صراعات العالم حاليا قائمة على التكنولوجيا من خلال تخفيف الهدر في مصادر الطاقة والمواد الاولية والتلوث”.

اضاف، “ان الشريك  الطبيعي والضروري واليومي للوزارة هو جمعية الصناعيين ونحن ندرك تماما ان الصناعة تعاني اليوم مثل أي قطاع آخر، وعلى الرغم من ذلك  سنستمر في الابتكار والتصنيع الا ان المشاكل الاقتصادية والاجتماعية تكون حافزا للتغيير والتطوير والابتكار”.

وختم قائلا، “ان اقامة المعارض بحد ذاتها تبقى غير كافية اذا لم يواكبها تحفيز او ابتكار لامور اخرى”.

تعد “الشركة الدولية للمعارض – IFP Group”، من أكبر منظمي الفاعليات والمعارض في منطقة الشرق الأوسط، وهي تتمتع بخبرة طويلة في هذا المجال تعود الى اكثر من 35 عاماً تمكنت خلالها من إرساء تعاون استراتيجي مع حكومات العديد من دول المنطقة والشركات الدولية والاتحادات التجارية.

كما نجحت الشركة في تنظيم اكثر من 500 مؤتمر ومعرض دولي، ما جعلها منطلقا وأساسا  لتعاون الشركات المحلية والأجنبية التي تعنى بقطاعي الاعمال والتجارة، وهي تسعى حالياً الى جذب المزيد من المستثمرين وصناع القرار حول العالم.

يرجى زيارة موقعنا الإلكتروني على الرابط: www.ifpexpo.com

المصدر:
فريق موقع القوات اللبنانية

خبر عاجل