جيش الأسد يضرب جبل الأكراد بالبراميل المتفجرة

تناوبت 11 طائرة مروحية تابعة لنظام الأسد على إلقاء أكثر من 25 برميل متفجر، مستهدفة خلالها محور كبانة بريف اللاذقية الشمالي منذ صباح اليوم الاثنين، وسط استمرار القصف المدفعي على المحور ذاته.

وقصفت قوات الأسد المتمركزة بتل علوش، محور قرية زمار بريف حلب الجنوبي، من دون معلومات عن خسائر بشرية حتى الآن.

وعمدت الطائرات المروحية التابعة لنظام الأسد إلى إلقاء براميل متفجرة صباح اليوم الاثنين، على محور كبانة بجبل الأكراد في ريف اللاذقية الشمالي، بالتزامن مع قصف قوات النظام على المحور ذاته والطرقات المؤدية إلى محاور ريف اللاذقية الشمالي. وكانت قوات النظام استقدمت مزيد من التعزيزات العسكرية إلى محاور جبل التركمان خلال الـ 48 ساعة الفائتة، وذلك بغية تعزيز نقاطها المتقدمة بعد التعزيزات التي وصلت لهناك خلال الأسبوع الفائت.

المصدر:
المرصد السوري لحقوق الانسان

خبر عاجل