استقالات جماعية من قيادة “الوطني الحر” ـ طرابلس

بعد خطاب رئيس الجمهورية ميشال عون بعد ظهر اليوم الخميس، أعلن مسؤول الإعلام في هيئة التيار الوطني الحر قضاء طرابلس جميل عبّود، تقدّيم استقالته من “التيار” مع خمسة أعضاء آخرين.

وتستمر التظاهرات لليوم الثامن في كل المناطق اللبنانية، ويطالب المحتجون بإسقاط الحكومة والنظام، نظراً للأوضاع المعيشية والاقتصادية التي تمر بها البلاد.

ولا تزال معظم الطرقات مقفلة، وسط غضب المحتجين العارم خصوصاً بعد رفض مجلس الوزراء الاستماع الى رغبة اللبنانيين بالاستقالة، وكلمة رئيس الجمهورية ميشال عون التي “لم تلامس مطالبهم، ورفضوا إعطائها الثقة”، على حد تعبيرهم.

وأقفلت المدارس والجامعات أبوابها اليوم الخميس، كما المصارف، والمؤسسات العامة وبعض محطات البنزين لنفاذها من الفيول، بناءً للتطورات الأخيرة.

ويستمر توافد المتظاهرين الى النقط الثابتة في الاعتصامات، كذلك يتم استحداث نقاط جديدة نظراً لازدياد عدد المحتجين مع اقتراب ساعات الليل.

 

 

المصدر:
فريق موقع القوات اللبنانية

خبر عاجل