بالفيديو: فارس أم آدم… من هو بطل “عروس بيروت”؟

تألّق الفنان السّوريّ محمد الأحمد الأخ الشقيق للفنان أحمد الأحمد في شخصيّة آدم العساف التي يجسّدها ضمن أحداث مسلسل عروس بيروت.

محمد بدأ مشواره الفنيّ عام 2004 بدراما باب الشّمس ولكنّه قبل ذلك عمل بميدان بعيد عن التمثيل. إلا أنّ شغفه بالموسيقى والدراما السّوريّة كانت وراء طرقه لباب دراسة وامتهان هذا المجال.

أخيراً، ظهر الأحمد بعمل مختلف مثًل لجمهوره علامة فارقة عن تلك التي قدمها مسبقًا، فدوره بمسلسل عروس بيروت عن شخصيّة آدم مكنت الأحمد من استعراض مهاراته التمثيليّة التي اعتمد فيها على كاريزما الوجه والصّوت، خاصّة وأنّ الشّخصيّة ارتبطت بطابع الّشرّ والانتقام.

وظهر الأحمد للجمهور العربيّ بقوّة من خلال مسلسل “عروس بيروت”، وشخصيّة العساف الشّاب الذي عانى أيام طفولته، بسبب تخلّي والده عنه وتفضيل أشقائه عليه، ويبرز اسمه كأحد أبطال العمل الأساسيين.

جمهور المسلسل وجد في مستوى الأحمد منافسًا لبطل العمل الفنان التونسيّ ظافر العابدين، والذي يجسّد شخصيّة “فارس الضاهر” بل إنّ البعض راح يغلب ظهور الأوّل على حساب ظافر، معتبرين أنّ الأحمد هو نجم مسلسل عروس بيروت الحقيقيّ.

في المقابل، تبدو الخلطة التي ظهر بها المسلسل مُربِكة للبعض، فالحديث عن دراما لبنانية بمشاركة ممثلين سورين وممثل تونسيّ لا تبدو بالمهمّة السّهلة، وخاصّة أنّ بطل المسلسل لم يقدّم عملاً بلهجة مشابهة سابقًا، وهذا ما برّر به المشاهدون بعض أخطاء العابدين من اتقان اللهجة اللبنانيّة وعدم تمكنّه كفاية من تجسيد دوره.

المنافسة القويّة بين الكادر التمثيليّ في المسلسل لم تكشف قوّة كلّ ممثّل وحسب، بل كشفت أيضًا الاختيار الدّقيق لكلّ ممثل من قبل مخرج العمل في تجسيد كلّ شخصيّة في المسلسل.

 

المصدر:
فوشيا

خبر عاجل