مجموعة رسائل قصيرة من الموفد الفرنسيّ

أبلغت شخصيات رسمية وحزبية التقَت الموفد الفرنسي مدير دائرة الشرق الاوسط وشمال افريقيا في وزارة الخارجية الفرنسية كريستوف فارنو لـ”الجمهورية” قولها “انه حمل مجموعة من الرسائل القصيرة ولائحة أطول من الأسئلة الاستكشافية والاستطلاعية”.

في الرسائل القصيرة، وبعدما نقل رسالة خاصة من الرئيس الفرنسي ايمانويل ماكرون الى رئيس الجمهورية ميشال عون، شدّد الموفد على انّ باريس لم ولن تتردد في دعم لبنان وفق أولويات اللبنانيين ومدى تَفهّم فرنسا لحاجتهم، مشدداً على أهمية الإسراع بالإصلاحات لتنفيذ ما تقرر في مؤتمر “سيدر” وتسييل بعض المليارات الجاهزة لمجموعة من المشاريع الحيوية، ما نصح باستعجال تأليف الحكومة العتيدة للتواصل مع مرجع رسمي يُحيي الثقة بها وبالمؤسسات اللبنانية لتعافي الاقتصاد في أسرع وقت ممكن، الّا انه لم يدخل في اي توصيف للحكومة، فهي قضية من شأن اللبنانيين.

وفي الوقت الذي سأل فيه فارنو عن قراءة اللبنانيين لِما تريده الانتفاضة اللبنانية، شدّد على أهمية رعاية هذه الظاهرة التي عبّر عنها اللبنانيون بعنفوان قل نظيره، وحماية الشباب اللبناني الذين شكّلوا بعنفوانهم حركة وطنية عابرة للطوائف والمذاهب والمناطق اللبنانية كافة.

وتوسّع الموفد الفرنسي في أسئلته عمّا يعيق التشكيلة الحكومية الجديدة، وعن المشاريع التي تنوي الحكومة القيام بها لمواجهة الاوضاع من جوانبها المختلفة وملاقاة الانتفاضة الشعبية بالحد الأدنى الذي يرضيها.

المصدر:
صحيفة الجمهورية

خبر عاجل