قتلى وجرحى بإطلاق نار داخل مدرسة في كاليفورنيا

 

أعلنت السلطات في ولاية كاليفورنيا الأميركية، الخميس، وقوع حادث لإطلاق الرصاص في إحدى المدارس الثانوية جنوب كاليفورنيا.

وأكدت مصادر محلية، إصابة 5 طلاب في حادث إطلاق النار، فيما قال مسؤول محلي إن مطلق الرصاص هو طالب في المدرسة يبلغ من العمر 15 عاما.

وأعلنت إحدى المستشفيات، في حسابها على تويتر، وقوع 5 إصابات على الأقل في الحادث، مشيرة إلى استقبال اثنين من المصابين، وأن حالات بعضهم حرجة.

وطالبت السلطات، المواطنين، بتجنب المنطقة المحيطة بمدرسة سوغس الثانوية في سانتا كلاريتا.

وبحسب لقطات جوية حصلت عليها CNN، فإن عملية لإجلاء طلاب المدرسة بدأت، فيما أبلغت الإدارة المحلية سكان المناطق المحيطة بالحادث بالبقاء في منازلهم والابتعاد عن موقع الحادث.

وأعلن قائد الشرطة في مقاطعة  لوس أنجلوس أليكس فيلانويفا، لـCNN، القبض على مطلق الرصاص في مدرسة سوغس الثانوية، مشيرًا إلى أنه يتلقى العلاج في إحدى المستشفيات.

وأشار مسؤول إعلامي بالبيت الأبيض، في بيان، إلى أن الرئيس الأميركي دونالد ترامب، يتابع تفاصيل حادث إطلاق الرصاص، “يراقب الرئيس التقارير المستمرة عن إطلاق نار في مدرسة في سانتا كلاريتا في كاليفورنيا. يشجع البيت الأبيض جميع الموجودين في المنطقة على اتباع تعليمات تطبيق القانون المحلي”.

وقال طالبان في المدرسة لـCNN، إنهما فوجئا بصوت إطلاق خمس طلقات أثناء تواجدهما خارج غرفة خلع الملابس في المدرسة، مما دفعهما للركض هروبًا من إطلاق الرصاص.

بينما وصفت طالبة في المدرسة لـCNN، مشاهداتها حول الحادث قائلة إنها “تجربة مخيفة جدًا”، “سمعنا طلقة رصاص واحدة ثم 4 طلقات أخرى، وبدأنا للتو بالركض وكل ما سمعته، كان صوت الأطفال يركضون ويصرخون ويتصلون بوالديهم وكان الأمر حزينًا للغاية”، “لن أنسى ذلك”.

المصدر:
CNN بالعربية

خبر عاجل