حالة مروان خوري الصحية تمنعه من الغناء

نشر الفنان مروان خوري، قبل أسبوع، اعتذاراً عن عدم تمكنه من الالتزام بحفل كان سيُقام في سلطنة عمان بسبب وعكة صحية، ورأى البعض أن كلام خوري يأتي بسبب أزمة صحية عابرة، لكنّ الحقيقة بحسب ما علمت “نواعم”، أن خوري يعاني من التهاب رئوي حاد اضطر إلى دخوله المستشفى لأيام قليلة.

وعلمت “نواعم”، أن حالته تتحسّن تدريجياً، وأعلن، أمس الاثنين، عبر صفحته عن اعتذاره مجدداً عن حفل كان سيُقام في 22 الحالي بسبب حالته الصحية.

ويؤكد الأطباء أن الوضع الصحي لمروان خوري مستقر ويلزمه مزيد من العلاجات والراحة ليستكمل نشاطه الفني.

الواضح أن الحزن الذي خيّم على مروان خوري بعد وفاة والدته، كان له أثر كبير في تراجع الوضع الصحي، ورغم ذلك حاول خوري التغلّب على الحزن وأحيا لهذا الغرض مجموعة من الحفلات، لكن عند أول “نزلة برد” اضطر لأن يقضي فترة إضافية لتلقي العلاج، على أن يعاود بحسب الأطباء حفلاته ليس قبل منتصف الشهر المقبل، وأمامه حفلتان في مسقط في الرابع عشر والخامس عشر من الشهر المقبل في دار الأوبرا.

يُذكر أن مروان خوري يعمل على أغانٍ جديدة خاصة به، ويبدو أن أجندته فارغة من ألحان يحضّرها لزملائه من المطربين.

المصدر:
نواعم

خبر عاجل