“نقابة المحررين”: لإحالة مقلد وديب أمام محكمة المطبوعات

 

طالب نقيب محرري الصحافة اللبنانية جوزف تصويب مسار الدعوى ضد حسن مقلد وجوزفين ديب واحالتهما امام محكمة المطبوعات.

وقال في بيان، إن “نقابة محرري الصحافة اللبنانية، سبق أن اتخذت قرارا مبدئيا وثابتا، أبلغته إلى المرجعيات الرسمية والقضائية، ويقضي برفض إحالة أي مخالفة للنشر، أو القبول بإحالة أي دعوى تقام في وجه أي زميلة أو زميل أمام أي محكمة إلا محكمة المطبوعات. وأن هذا الأمر أصبح في صلب أدبيات النقابة وتقاليدها”.

أضاف البيان، “وبناء عليه، فإن هذه القاعدة يجب أن تسري على الزميلين حسن مقلد وجوزفين ديب اللذين استدعيا للمثول أمام المباحث العامة للتحقيق معهما في الدعوى المقامة ضدهما في قضية رأي”.

وتابع البيان، “وتأمل النقابة من القضاء اتخاذ الإجراء الذي يصوب مسار المسألة وإحالتها أمام محكمة المطبوعات، انسجاما مع موقفها المبدئي، تؤكد تكرارا أن مكتبها القانوني هو في تصرف أي زميل يتعرض لأي مساءلة قضائية تتصل بالمهنة وممارستها”.

المصدر:
الوكالة الوطنية للإعلام

خبر عاجل