طلاب مركز الهرمل لتأهيل ذوي الاحتياجات الخاصة ينتفضون

نظم طلاب مركز الهرمل لتأهيل ذوي الاحتياجات الخاصة بحضور الهيئة الإدارية وذوي الطلاب، اعتصاما أمام المركز احتجاجا على عدم توقيع عقود للعام 2019.

ورفع الطلاب لافتات تطالب وزارة الشؤون الاجتماعية بإصدار وإحالة الفواتير إلى وزارة المالية قبل 15 الحالي للصرف.

وتضمنت الوقفة الاحتجاجية المطالبة “بدفع سلفة الـ 60% على عقود المؤسسات والتي اقترحها المدير العام لوزارة الشؤون الاجتماعية عبدالله احمد، بحسب القوانين المرعية والتي تسدد لاحقا، من ميزانية المؤسسات، في حال لم تستطع الوزارة من دفع المستحقات في وقتها، بالإضافة إلى تحضير عقود العام المقبل، والمباشرة بها، حتى لا تتكرر المشكلة”.

واكد المنظمون أن “اعتصامنا اليوم تحذيري، لكننا لن نهدأ، ولن نتوقف مع كل المعنيين، من أهل وعاملين وأصدقاء للاستمرار بتحقيق رسالتنا السامية، كما أننا لا نقبل أن يكونوا طلابنا مهمشين، لأن “كرامتهم من كرامتنا ووجع أهلهم ومعاناتهم من وجعنا ومعاناتنا”.

وختم المنظمون بأن “جمعية الامداد” لن تقفل ابوابها بوجه طلابها، وستبقى تتحمل مسؤولياتها امام الطلاب”.

المصدر:
الوكالة الوطنية للإعلام

خبر عاجل