“مقبرين بعض عالحصص ما خص الانتفاضة”

تؤكد شخصية سياسية مخضرمة أننا “أمام سلطة تتخبط بين بعضها البعض وكأن لا انتفاضة قائمة في لبنان، وفي المقابل لدينا انتفاضة ترفع العصا وتضرب القابعين في السلطة على أياديهم”.

وتشير في حديث إلى موقع “القوات اللبنانية” الإلكتروني، إلى أن “الانتفاضة حققت نتائج مهمة حتى الآن، فالسلطة خائفة ولم تعد تجرؤ على القيام بصفقات وتأخير ملفات قضائية كما يحلو لها”. لكنها تلفت إلى أنه “في ما يتعلق بتشكيل الحكومة، لا يزالون يتصرفون كما من قبل. لا نزال نرى المحاصصة وكم سنُعطي لرئيس حكومة تصريف الأعمال سعد الحريري، الذي وبعدما كان غير مقبول (صرنا بدنا نرضيه) كي يكون رئيساً للحكومة، ونريد أيضاً أن نعيد الوزير جبران باسيل وغيره”.

وتضيف: “عدنا إلى المحاصصة القديمة وكأن لا انتفاضة، هم (مقبّرين ببعضهم)، هنا المشكلة وليست بينهم وبين الانتفاضة. يريدون إرجاع الحريري إذ يعتبرون أنهم بذلك يصبح بإمكانهم إعادة غيره والعودة إلى الصفقات”، مشددة على “ألا مساعدات من الخارج كما تؤكد الدول المانحة علناً، في حال أعاد الحريري معه الطاقم القديم وشخصيات مثل باسيل وعلي حسن خليل وغيرهم”.

المصدر:
فريق موقع القوات اللبنانية

خبر عاجل