بيوت وسيارات المسؤولين أهداف الجائعين

 

تحذر شخصية اقتصادية رفيعة المستوى من خطورة ما يقبل عليه لبنان نتيجة استمرار المعنيين باعتماد النهج السياسي السابق.

وقالت، لموقع القوات اللبنانية الالكتروني، “غداً إذا دخل الجائعون إلى بيوت السياسيين وكسّروا، فلا يتعجبوا من الموضوع. المواطن الذي انتحر في عرسال بسبب عدم توفر 1000 ليرة في جيبه يعطيها لطفلته ثمن منقوشة، ولحقه آخرون، أمس، لأن الجوع كافر، سيؤجج الغضب الشعبي وسيتحوّل التحرك السلمي إلى شغب، وسيعمد الجائعون إلى تكسير سيارات المسؤولين حين يمرون على الطرقات وسيدخلون إلى بيوتهم إذا أكملوا في فجورهم”.

المصدر:
فريق موقع القوات اللبنانية

خبر عاجل