خلافات نوال الزغبي وزوجها السابق إلى العلن من جديد

قبل حوالي أسبوع، صودف عيد ميلاد توأم الفنانة نوال الزغبي جورجي وجوي حيث بلغا هذه السنة عامهما الثامن عشر، فاحتفلت الزغبي مع ابنيها في العيد في أجواء خاصة جداً حيث عبّرت عن محبتها الكبيرة لابنيها التوأم وتمنّت لهما حياةً فريدة.

لكن ما ظهر بعد ذكرى ميلاد ابنَي نوال الزغبي أثار لغطاً كبيراً في الوسط الفني من حيث طريقة تعامل النجوم، ذكوراً وإناثاً، مع أزواجهم.

ويبدو أن الخلافات القديمة بين نوال الزغبي وإيلي ديب عادت إلى نقطة البداية عندما كتب الأخير على صفحته الخاصة عبر “فيسبوك” أنه محروم من رؤية ابنيه من دون سبب، وهنّأهما بعيدهما الثامن عشر بحسب ما كتب، الأمر الذي لم يحرك ساكناً لدى النجمة نوال الزغبي، وكل ما حصل هو مجرد ترّهات بحسب وصفها، حيث يمكن لطليقها رؤية طفليه في أي وقت يشاء أو اصطحابهما إلى أي مكان، وهذا ما ينفي كلامه وموقفه على الفيسبوك، حيث بيّن أنه مشتاق لابنيه ومحروم من رؤيتهما.

هذا الكلام حصد من خلاله إيلي ديب حملة تعاطف كبيرة، في وقت لا ترد النجمة اللبنانية على مسألة الحضانة، وتردد أنها أشياء يُتفق بشأنها أمام المحكمة أو بالتفاهم بينها وبين زوجها السابق، كما أنها لا تقبل أن تكون متداولة.

المصدر:
نواعم

خبر عاجل