جاستن بيبر مصاب بمرض خطير

أعلن مغني البوب الكندي جاستن بيبر عبر صفحته في انستجرام بأنه مصاب بمرض “لايم” وهو عدوى تسببها البكتيريا التي تحملها القراد، موضحاً عبر المنشور أنه سيقدم تجربته مع المرض الذي أصيب به جراء لدغة قرادة في وثائقي على يوتيوب.

وكتب المغني الذي يبلغ من العمر 25 عاماً في تعليقه على المنشور: “لقد مر عامان تقريباً على إصابتي لكنني تلقيت العلاج المناسب الذي سيساعد في معالجة هذا المرض غير القابل للشفاء حتى الآن وسأعود أفضل من السابق”.

وتوجه إلى الأشخاص الذين انتقدوا مظهره خلال السنوات الأخيرة واتهموه بأنه يتعاطى الميثامفيتامين وقال: “لم يعرفوا أنه تم تشخيص إصابتي أخيراً بمرض لايم، وليس ذلك فحسب، بل كنت أعاني حالة خطيرة لمرض أحادي مزمن أثر في جلدي ووظيفة الدماغ لدي وطاقتي وصحتي عموماً”.

وتابع: “سيكون بإمكانكم معرفة المحنة التي مررت بها من خلال سلسلة وثائقي سينشر على يوتيوب في 27 كانون الثاني. وطرح بيبر أغنية جديدة مع مطلع عام 2020 وذلك بعد غياب أربع سنوات، وحققت ملايين المشاهدات على موقع يوتيوب.

وينتقل مرض “لايم” إلى البشر عبر حشرات القراد المصابة وقد تشمل الأعراض الحمى والقشعريرة والصداع والتعب وآلام المفاصل والطفح الجلدي. ومعظم الأشخاص الذين عولجوا بالمضادات الحيوية في وقت مبكر يتعافون من المرض بشكل كامل، لكن العدوى يمكن أن تصبح حادة أو تستمر لوقت طويل في بعض الحالات.

المصدر:
زهرة الخليج, فريق موقع القوات اللبنانية

خبر عاجل