طهران تحذر أوروبا من تداعيات فض النزاع في الاتفاق النووي

أفادت الخارجية الإيرانية، اليوم الثلاثاء، بأن “طهران أبلغت الدول الأوروبية في وقت سابق بتداعيات تفعيل آلية حل الخلافات في الاتفاق النووي”.

ووجهت إيران تحذيرا لبريطانيا وألمانيا وفرنسا، قائلة إنها “سترد بحزم وبشكل مناسب على أي إجراءات غير بناءة أو سوء نوايا فيما يخص الاتفاق النووي”.

وأوضحت الدبلوماسية الإيرانية أن لجوء الدول الأوروبية إلى آلية فض النزاع في الاتفاق النووي خطوة انفعالية ناجمة عن موقع ضعف، مضيفة أن تفعيل البند 36 من الاتفاق النووي لا جديد فيه إذ تم تفعيله من قبل إيران سابقا. وأشارت إلى أنه في حال أرادت الدول الأوروبية استغلال آلية فض النزاع لتحقيق أهداف خاصة فعليها تحمل تداعيات ذلك.

وأكد الخاريجة الإيرانية أن طهران مستعدة كما كانت في السابق للعمل بشكل بناء وبحسن نية لأجل الحفاظ على الاتفاق النووي، وأنها تدعم أي مبادرة بناءة للحفاظ عليه.

وبينت أن آلية فض النزاع في الاتفاق النووي بدأت منذ أكثر من عام عبر إرسال إيران رسائل رسمية من قبل وزير الخارجية إلى منسقة اللجنة المشتركة في الاتفاق النوي، معلنة أن إعلان الدول الأوروبية الأخير لا جديد فيه من الناحية العملية.

 

المصدر:
روسيا اليوم

خبر عاجل