بارتوميو يدافع عن نفسه بعد اتهامه بالكذب

أوضح رئيس برشلونة جوسيب ماريا بارتوميو، حقيقة وجود شرط في عقد المدرب الجديد للبارسا كيكي سيتين، يسمح برحيله عقب نهاية الموسم الجاري.

وكان برشلونة أعلن تعاقده مع سيتين لخلافة إرنستو فالفيردي، الذي أقيل في أعقاب خسارة نصف نهائي السوبر الإسباني أمام أتلتيكو مدريد.

وقال بارتوميو في مقابلة مع صحيفة “سبورت” الكتالونية: “هذا الشرط غير موجود، كيكي وقع عقدا لموسمين ونصف، لكن من الممكن أن يرحل عقب نهاية الموسم المقبل”. وأضاف: “لقد وقع سيتين عقداً ينتهي بعد موسمين من الموسم الجاري، لكني شرحت بالفعل أن هناك انتخابات في العام 2021، وهناك فقرة تنص على أنه إذا أراد الرئيس الجديد تغيير المدرب، فيمكنه إقالته”.

وتسبب مدرب البارسا الجديد في موقف حرج لبارتوميو، إذ قال الأخير خلال المؤتمر الصحفي لتقديم كيكي إنهم تحدثوا إلى العديد من المدربين، بمن فيهم سيتين خلال الفترة الماضية، لأن الإدارة توقعت حدوث بعض المشاكل مع فالفيردي. بينما قال سيتين خلال ذات المؤتمر: “كانت مفاجأة لي أن برشلونة اتصل بي قبل يوم واحد من تقديمي، ولم أتردد عندما تلقيت العرض”.

وعن ذلك الموقف قال بارتوميو: “تحدثنا مع كيكي عن تدريب برشلونة قبل اختياره ببضعة أيام. وقال إنه يعلم أنه كان على قائمة المدربين المرشحين، لكنه لم يعتقد أنه سيكون المدرب”.

وأضاف: “في نهاية اجتماع مجلس الإدارة، تم الاتصال به وإخباره بأنه سيكون مدربًا لبرشلونة، فخلال الاجتماع كان اسمه مجرد اقتراح، وأرسلنا له رسالة بذلك”، موضحاً أنه “بعد ذلك حدث إجماع على اسمه، فأرسلنا له رسالة جديدة، قلنا فيها: مهلًا، لقد وقع عليك الاختيار، وهذا هو السبب في أنه لم يكن يعلم أنه الشخص الذي تم الاتفاق عليه”.​

المصدر:
كووورة

خبر عاجل