5 طرق لتحسين الإلقاء أمام الجمهور

من الطبيعي أن تكون متوترًا عندما تُلقي خطابًا أو تتحدث أمام جمع من الناس، ولكن من الضروري أن تحارب هذا الشعور، فالأمر ليس صعبًا كل ما عليك هو القيام ببعض الأمور لمساعدتك على التحكم في مشاعرك.

ولمساعدتك على إخفاء توترك وخوفك، عندما تتحدث أمام الجمهور، إليك 5 طرق اثبتت فعاليتها من قبل:

1- تنفس

كل شيء يبدأ بإدراك الذات، اعرف كيف تتنفس، وسواء كنت تتنهد أو تأخذ نفسًا بصوت عالٍ، سيلاحظ مستمعوك الأمر قبل أن تتحدث، ما ينقل إليهم توترك وقلقك.

أفضل طريقة للقيام بذلك هي التركيز على الزفير، تحت الضغط تدفعك العصبية والتوتر إلى التنفس أسرع وبصوت أعلى، لذا قبل أن تعتلي المنصة، خذ نفسًا عميقًا وأخرجه بهدوء شديد، من الضروري أن تتحكم في سرعة أنفاسك، واحرص على أن يبقى صوت نفسك منخفضًا حتى تبدو أكثر ثقة بنفسك وأكثر هدوء.

2- سيطر على لغة جسدك

عندما يكون المتحدثون متوترين، فإنهم يصبحون أكثر نشاطًا وأكثر حركة ويتحدثون بسرعة، وقد يفقد المستمعون اهتمامهم بحديثك بسبب تصرفاتك الغريبة، فيتشتت انتباههم ولا يستطيعون متابعة الخطاب، خاصة أنهم لا يفهمون ما تقوله.

وأفضل طريقة للتركيز على خطابك، هي أن تتعامل بهدوء، وحتى تساعد نفسك على فعل ذلك، لاحظ مدى السرعة التي تتحرك أو تمشي بها وأنت هادئ، وقارنها بسرعتك عندما تتكلم أو تتحدث عندما يصيبك التوتر.

استغل لغة جسدك جيدًا وأنت تُلقي خطابًا، حاول أن تبدو هادئًا وثابتا وطبيعيًا، تمرن على الأمر كثيرًا قبل أن تتحدث أمام الجمهور.

3-اعثر على الطاقة الموجودة بداخلك

عندما يكون المتحدثون متوترين، فإنهم غالبًا ما يحركون أيديهم بطرق غريبة، فيبدون أشبه بحيوان البطريق، وحتى تكون قادرًا على التحكم في هذه الإيماءات فعليك الحصول على الطاقة الموجودة بداخلك.

ولتجربة هذا الشعور ارفع ذراعيك إلى السقف، قبل أن تُلقي خطابك المُقبل، ارفعهما إلى أعلى درجة ممكنة، ثم ارفعهما إلى أعلى، حتى تشعر أن جسدك بأكمله مرفوع إلى أعلى، تساعدك هذه الحركة على تدفق الطاقة في جسمك بأكمله، لأنها تنتقل من الداخل إلى الخارج، فتبدو هادئًا بغضّ النظر عما تشعر به.

4- تحكم في طبقة صوتك

عندما يُصاب المتحدثون بالتوتر، فإن طبقة أصواتهم تتغير، تصبح كلماتهم غير واضحة، فلا يتمكن الجمهور من فهمهم أبدًا. وأفضل طريقة على فعل ذلك هي ألا تركز على طريقة نطقك للكلمات، ولكن ركز على هدفك من قولها، ركز على الرسالة وكيف تقدمها بأسهل وسيلة، وليس الطريقة التي تقولها بها.

5- قف بثبات

تلاحظ أن المتحدثين المتوترين لا يستطيعون الوقوف بثبات، فهم يتحركون باستمرار ويبدون مثل الزهرة الواقفة في مهب الريح تترنح يميناً وشمالاً، ولتجنب هذا الأمر ضع إحدى قدميك على الأرض بثبات واثْنِ الأخرى، حيث تصبح مقوّسة إلى حد ما، وتحرك وكأنك تملك المكان.

وفي كل الأحوال تذكر أن التحدث أمام الجمهور ليس أمرًا صعبًا، ولكنه يحتاج إلى السيطرة على المشاعر السلبية، ويتطلب بذل الكثير من الجهد لإخفائها، ولكن بممارسة التمارين والتدريبات واتباع الخطوات السابقة، ستتمكن من إلقاء خطابك بنجاح.​

خبر عاجل